أربعيني ينهي حياته شنقا في إقليم بشفشاون‎‎

حسيمة سيتي
الواجهةجبالة
حسيمة سيتي28 أغسطس 2021
أربعيني ينهي حياته شنقا في إقليم بشفشاون‎‎

استيقظت ساكنة جماعة أمتار في إقليم شفشاون، السبت، على وقع حالة انتحار راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر، وفق ما أوردته مصادر محلية متطابقة.

وقالت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية إن الضحية يبلغ من العمر حوالي 47 سنة وهو غير متزوج، مشيرة إلى معاناته من اضطراب نفسي قد يكون سببا في إنهاء حياته بهذه الطريقة.

وأوردت المصادر ذاتها أن الشاب عمد إلى إنهاء حياته شنقا بغابة غير بعيد عن منزل أسرته بدوار أزغار بالجماعة سالفة الذكر.

وفور إخطارها، انتقلت عناصر الدرك الملكي وممثل عن السلطة المحلية إلى مكان الواقعة، قصد مباشرة التحريات والتحقيقات التي ستفيد في التحقيق.

وبأمر من النيابة العامة المختصة، تم إيداع جثمان الهالك بمستودع الأموات إلى حين استيفاء الإجراءات القانونية والإدارية والكشف عن جميع ملابسات وحيثيات مفارقته الحياة.

رابط مختصر

تعليقك يهمنا

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق