المتحدث باسم الخارجية الأمريكية: الولايات المتحدة غير راضية على سجن الصحفي سليمان الريسوني لمدة خمس سنوات

حسيمة سيتي
2021-07-12T21:47:42+01:00
الواجهة
حسيمة سيتي12 يوليو 2021
المتحدث باسم الخارجية الأمريكية: الولايات المتحدة غير راضية على سجن الصحفي سليمان الريسوني لمدة خمس سنوات

في مؤتمر صحفي عقد مساء اليوم الاثنين علق المتحدث باسم الخارجية الأمريكية على الحكم الصادر ضد سليمان الريسوني ووضع حرية التعبير في المغرب وقال المتحدث ان الولايات المتحدة غير راضية على سجن الصحفي سليمان الريسوني لمدة خمس سنوات.

الترجمة:

الولايات المتحدة محبطة من التقارير التي تفيد بأن محكمة في المغرب قد قضت على الصحفي سليمان الريسوني بالسجن لمدة خمس سنوات.

نلاحظ أن السيد الراسوني زعم أنه كانت هناك انتهاكات لضمانات المحاكمة العادلة، وفي نظرنا فإن الإجراء القضائي الذي أفرز هذا الحكم يتعارض الالتزامات المغربية بمحاكمات عادلة للأفراد المتهمين بارتكاب جرائم، ويتعارض مع وعد دستور 2011 وأجندة إصلاح جلالة الملك محمد السادس.

لدينا أيضًا مخاوف بشأن التأثير السلبي لهذه الحالات على حرية التعبير وحرية تأسيس الجمعيات وحرية الصحافة المغربية من أجل مجتمعات مزدهرة وآمنة ويجب على الحكومات أن تضمن للصحافيين أداء أدوارهم الأساسية بأمان دون خوف من الاعتقال الجائر أو التهديدات.

نحن نتابع هذه القضية عن كثب وقضايا لصحفيين المحتجزين الآخرين في المغرب بمن في ذلك عمر الراضي، وقد أثرنا هذه المخاوف مع الحكومة المغربية وسنواصل القيام بذلك.

رابط مختصر

تعليقك يهمنا

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق