انتحار أب لخمسة أطفال بالفنيدق

جبالة
حسيمة سيتي1 يناير 2021
انتحار أب لخمسة أطفال بالفنيدق
رابط مختصر
عبدالجبار أملي

وضع أب في الأربعين من عمره، يوم الخميس، حدا لحياته شنقا داخل منزل أسرته بحي مولاي رشيد بمدينة الفنيدق، وفق ما علم لدى السلطات المحلية.

ووفق مصادر هسبريس، فإن الهالك، البالغ 45 سنة من عمره والأب لخمسة أبناء، لفّ حبل حول عنقه بعدما وصله إلى عمود وسط منزل أسرته، مرجعة الواقعة إلى اضطرابات نفسية كان يعاني منها الضحية، علاوة على مشاكل عائلية وأخرى مرتبطة بتوقفه عن العمل بعد إغلاق معبر باب سبتة.

وفور إعلامها، حلت عناصر الشرطة بمكان الحادث وفتحت تحقيقا في الموضوع، بأمر من النيابة العامة؛ فيما جرى توجيه الجثة إلى مستودع الجثامين قصد إخضاعها للتشريح، للوقوف على الأسباب الحقيقية لمفارقته الحياة.

تعليقك يهمنا

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق