الحسيمة..هذا رد جمعية علوم التمريض على فضيحة التحرش بمريضة مصابة بكورونا

حسيمة سيتي17 نوفمبر 2020
الحسيمة..هذا رد جمعية علوم التمريض على فضيحة التحرش بمريضة مصابة بكورونا
رابط مختصر

استنكرت الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية ما تم تداوله حول فضيحة التحرش بمريضة مصابة بفيروس كورونا داخل مستشفى القرب بإمزورن باقليم الحسيمة والتي وجهت فيها أصابع الاتهام إلى الجسم التمريضي بعد تداول واسع لمقطع فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي.

الفيديو يوثق لفعل التحرش بمريضة طريحة الفراش،وذلك بربط هذا الجرم بالوزرة البيضاء في إيحاءات إلى اتهام ممرض قبل أن يتبين فيما بعد أن المتهم هو حارس تابع لشركة الأمن الخاص يظهر على أنه ممرض بحكم البذلة وتواجده داخل قاعة الاستشفاء، وتصريحاته الموثقة التي يدعي من خلالها قدرته على تقديم المساعدة للمريضة ضحية التحرش.

وأعلنت الجمعية عن شجبها إلصاق التهم للجسم التمريضي الذي لا تربطه أية صلة بمثل هذه الممارسات الدنيئة، وتدعو المديرية الجهوية للصحة بإصدار بلاغ توضيحي للرأي العام الصحي والوطني توضح فيه حيثيات وملابسات الحادث مع القيام بالإجراءات الإدارية والقانونية في هذا لشأن طبقا للقوانين والتشريعات الجاري بها العمل.

وطالبت الجمعية بحماية مهنة التمريض داخل المؤسسات الاستشفائية من الدخلاء والمتطفلين الذين يسيئون إلى صورة الممرضين و تقنيي الصحة.
ومن جهة أخرى وزارة الصحة بالإسراع بإقرار هيئة وطنية للممرضين وتقنيي الصحة وإخراج مصنف الكفاءات إلى حيز الوجود.

أنفاس

تعليقك يهمنا

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق