راتب الملك يثير الجدل.. البرلمان يطالب بمناقشته ورئيس الحكومة الهولندية يوافق

حسيمة سيتي10 أكتوبر 2020
راتب الملك يثير الجدل.. البرلمان يطالب بمناقشته ورئيس الحكومة الهولندية يوافق
رابط مختصر

أثار راتب الملك فيليم ألكساندر، وابنته الأميرة أماليا، ولية العهد، فى إثارة الجدل فى البرلمان الهولندى وبين الحكومة، بعد اعتماد الميزانية الجديدة لعام 2021 واعتماد زيادة بنسبة 5% للراتب الشخصي للملك، وكذلك تلقى ابنته الأميرة أماليا “ولية العهد” راتبا سنويا هلى الأخرى عند بلوغها سن 18 عاما، خاصة فى ظل المناخ الاقتصادى الحالى الذى يسود العالم، والصعوبات المالية التى يواجهها الكثيرون فى جميع أنحاء البلاد نتيجة أزمة فيروس كورونا.

ووفقا لموقع iamexpat الهولندى، فإن رئيس الوزراء مارك روته، وافق بعد نقاش حاد وساخن داخل مجلس النواب، على مراجعة بنود راتب الملك ويليام ألكساندر، بعد تردد كبير، حيث يرى أن راتب الملك يجب ألا يُراجع سنويًا كما يطلب البرلمان، معربا عن قلقه من أن يتسبب النقاش فى شعبوية أو غوغائية.

وأشارت الصحيفة الهولندية، إلى أن راتب الملك فيليم شكَّل جزءا من النقاش البرلمانى الدائر حول ميزانية وزارة الشؤون العامة، حيث خصصت الميزانية نحو مليون يورو كراتب للملك للعام القادم، وهذا هو الجزء الأول من دخل الملك، أما الجزء الثانى فهو الأموال التى يتلقاها الملك مقابل مرتبات الموظفين والمهمات الملكية، وخصصت الميزانية 5 ملايين يورو لهذا الغرض.

ويعترض أعضاء البرلمان الهولندى، على حقيقة أن دخل ملك هولندا سوف يرتفع بنسبة 5% فى العام المقبل، فى حين أن متوسط القوة الشرائية لسكان هولندا سيكون حوالى 0.8%، وفقًا لإحصائيات مجلس التخطيط المركزى فى البلاد، فيما تراجع الحكومة الجزء الثانى من دخل الملك باستمرار، وسيتم الآن مراجعتها مرة أخرى لمعرفة ما إذا كانت مناسبة.

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق