جمعية حقوق المستهلك تحذر وزارة الصحة من نفاذ أدوية علاج كورونا بالمغرب

زكرياء الفقيه28 سبتمبر 2020
جمعية حقوق المستهلك تحذر وزارة الصحة من نفاذ أدوية علاج كورونا بالمغرب

بعدما أعلنت وزارة الصحة المغربية عن إعادة توزيع وبيع الأدوية الخاصة بالبروتوكول الصحي الخاص بعلاج بالمصابين بفيروس كورونا داخل المنزل، حذرت الجامعة المغربية لحقوق المستهلك من نفادها من الصيدليات.

وأوضحت الجمعية أنه تم التقصي من طرف مجموعة من جمعيات حماية المستهلك المنضوية تحت لواء الجامعة وأكدت كلها عدم توفر معظم الصيدليات على هذه الأدوية، وخاصة “فيتامين سي” و”زناسكين” أو الزنك، باستثناء “الأزتروميسين” الذي يتوفر بكثرة في شكل أدوية جنيسة.

واعتبرت الجمعية في بلاغها استراتيجية وزارة الصحة في توفير الأدوية لعموم المواطنين “ضعيفة”  فضلا عن “ضعف استراتيجيتها كذلك في التصدي لهذا الوباء، مع استهتار  تام بصحة المواطنين المرضى أو الذين يريدون أخذ الاحتياطات عند إحساسهم بأعراض المرض”.

وزادت الجمعية في بلاغها بالقول إن “أي انتكاسة صحية بالبلاد جراء عدم توفير الأدوية للمواطنين يتحمل مسؤوليتها وزير الصحة، داعية إياه إلى إلزام مديريته في الأدوية بتفعيل دورها الرقابي للشركات المنتجة لهذه المواد الحيوية وعدم الاكتفاء بمراقبتها عن بعد، وتوفير الأدوية والمواد الصيدلانية للمواطنين بصفة آمنة ومستمرة”.

رابط مختصر

تعليقك يهمنا

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق