عدد الأوراق المالية المزورة التي تدوالها المغاربة بلغت 150 مليون سنتيم خلال 2019!

وطنية
حسيمة سيتي3 أغسطس 2020
عدد الأوراق المالية المزورة التي تدوالها المغاربة بلغت 150 مليون سنتيم خلال 2019!
رابط مختصر

أفاد بنك المغرب بأنه تم إنتاج 484 مليون ورقة نقدية مغربية خلال السنة المنصرمة، وذلك بتراجع طفيف مقارنة بسنة 2018.

وأوضح البنك المركزي، في تقريره السنوي حول الوضعية الاقتصادية والنقدية والمالية برسم سنة 2019، أن هذا الإنتاج يتكون من فئة 200 درهم بنسبة 44 في المائة، والأوراق من فئة 100 درهم بنسبة 20 في المائة.

وفي ما يخص القطع النقدية، أشار المصدر ذاته إلى أنه تم صنع 97,7 مليون قطعة، أي بارتفاع قدره 21 في المائة، مضيفا أن قطع درهم واحد تظل هي المهيمنة بحصة 41 في المائة.

وأفاد بنك المغرب بأن عدد الأوراق النقدية المزورة ارتفع بنسبة 6 في المائة ليبلغ 9575 ورقة خلال سنة 2019، أي ما يعادل 1,5 مليون درهم.

وأوضح البنك المركزي، أن عمليات التزوير استهدفت، على الخصوص، الأوراق من فئة 200 درهم التي مثلت حصة 69 في المائة، مشيرا إلى أنه حسب سنة الإصدار، هيمنت الأوراق الصادرة سنة 2012 بحصة 46 في المائة.

وفيما يتعلق بنسبة التزوير، يضيف المصدر ذاته، فقد بلغت ما قدره 5,2 ورقة مزورة من أصل كل مليون ورقة متداولة، وهو مستوى ضعيف مقارنة بدول أخرى.

وبخصوص إنتاج الوثائق المؤمنة، أوضح التقرير أن البنك أصدر أكثر من 62,2 مليون وثيقة مؤمنة خلال سنة 2019، مسجلا أنه بعد اتفاق الشراكة الموقع مع وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء في سنة 2018 حول تصميم وطبع وتشخيص جيل جديد من رخص السياقة والأوراق الرمادية الذي يتم العمل به ابتداء من يناير 2020، واصل بنك المغرب توفير المتطلبات القبلية اللازمة للشروع في هذه المهمة الجديدة.

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق