عدد من معتقلي حراك الريف يعانقون الحرية

2020-07-29T16:54:01+01:00
2020-07-29T21:59:34+01:00
الريف الكبير
حسيمة سيتي29 يوليو 2020
عدد من معتقلي حراك الريف يعانقون الحرية
رابط مختصر

من بين المعتقلين على خلفية الحراك الشعبي الذي عرفته منطقة الريف، الذين عانقوا الحرية،  الأستاذ محمد المجاوي، المحكوم بخمس سنوات، والناشط المرتضى اعمراشا المحكوم بدوره بخمس سنوات سجنا نافذا بتهمة “الإشادة بالإرهاب”، وعدد من المعتقلين الآخرين.

لائحة معتقلي الحراك الشعبي بالريف المفرج عنهم اليوم 29/07/2020

سجن طنجة 2 – 16 معتقل:

1-كريم أمغار
2-صالح لشخم
3-أشرف اليخلوفي
4-جمال بوحدو
5-عمر بوحراس
6-عبد العلي حود
7-محمد الأصريحي
8-ربيع الأبلق
09-الحبيب الحنودي
10-شاكر المخروط
11-الحسين الإدريسي
12-سليمان الفحيلي
13-إلياس الحاجي
14-إبراهيم أبقوي
15-محمد المجاوي
16-المرتضى إعمراشا

من سجن سلوان/الناضور – 07 معتقل:

1-عبد الإله العمراني
2-إلياس الغازي
3-صالح الأحمدي
4-جمال أولاد عبد النبي
5-نبيل أمزكيداو
6-محسن بنسعيد
7-عماد أحيذار

من سجن عين عيشة بتاونات معتقل واحد :

1-إدريس هيلول

وستضاف إليها أسماء أخرى من سجون متفرقة، لكن لا تزال السرية محاطة بالمعطيات، مشيرة إلى أن المدينة تترقب أي خبر جديد بهذا الخصوص.

ورسميا، بات عدد المعتقلين على خلفية احتجاجات “حراك الريف” لا يتجاوز الثلاثين حسب مصادر، بعد أن انقضت محكومية بعضهم، واستفادة آخرين من العفو؛ وهو ما أنعش آمال العائلات وفعاليات حقوقية في إمكانية الدفع نحو التسوية، بالنظر إلى محدودية العدد.

هذا لم يشمل القرار ناصر الزفزافي، القيادي البارز في “حراك الريف”، والمحكوم ب20 سنة سجنا نافذا إضافة إلى نبيل أحمجيق و محمد جلول ومعتقلين آخرين على خلفية الحراك.

وعلق أحمد الزفزافي في تصريحات إعلامية له على الخبر أن “الإفراج عن ناصر الزفزافي غير وارد بالنسبة له ولأسرته، لأسباب يحتفظ بها لنفسه”، وفقا لتعبيره. وقال أحمد، إن ملتمس ناصر يتمثل في نقله من سجن فاس إلى سجن سلوان في الناظور.

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق