رجال من الريف: القايد عدو بن عيسى الكبداني (1905 /1924)

حسيمة سيتي11 مايو 2020
رجال من الريف: القايد عدو بن عيسى الكبداني (1905 /1924)

ينحدر القايد عدو بن عيسى من فرقة الزخنين التابعة جغرافيا الى قبيلة كبدانة. بدأ ظهوره كقائد حينما قرر الجيلالي الزرهوني والمعروف ببوحمارة تأليف حكومة في سلوان فعينه قائدا الى جانب قياد أخرون تم توزيعهم على رأس القبائل التابعة لسلطته وتعود قصة هذا التعيين الحكومي حينما إستقر بوحمارة في قبيلة بني بويفرور سنة 1905م.

ومع بداية 1909م عرفت منطقة الريف الشرقي والغربي مناهضة غير مسبوقة للإسبان من قبل سكان القبائل وزعمائها. وفي هذه ألأثناء كان الزعيم أمزيان يرتب الأمور لمواجهة الإسبان، وبحكم تنقلاته في أوساط القبائل إضافة الى معارفه الكثيرة بمنطقة كبدانة تمكن من إستقطاب القايد عدو الزخنيني والذي سيحارب الإسبان الى جانبه بدء من سنة 1909م وبعد توالي الإنتصارات لأمزيان على الإسبان لجأ القايد عدو الى بركان وبقي هناك الى حدود 1910م وهي السنة التي إستماله الإسبان فيها للعودة الى موطنه إزخنينن ولدى عودته قام الإسبان ببناء منزل له بزايو سيكون له مسكنا، ويعتبر هذا المنزل من الدور ألأولى التي بناها ألإسبان لأول قائد بزايو المركز .

وفي 13 أبريل من نفس السنة زار القايد عدو العاصمة الإسبانية مدريد رفقة وفد مكون بمجموعة من القياد ذهبوا هناك لملاقاة ملك إسبانيا. في يوم29 – 06 – 1910 قام القبطان الإسباني parache بتأسيس فرقة من الخيالة تتكون من 50 فارسا بزايو وقد ترأس إستعراض فرقة الخيالة هاته كل من عدو بن عيسى وأمحمد بوصفية، ولكونهما كانا قائدين بارزين بالمنطقة عينا من طرف القبطان لتولي قيادة فرق الخيالة نيابة عنه.

في سنة 1922م إستقبل القايد عدو والقايد بوصفية سيدة من طبقة النبلاء تدعى Markeza del Mirito جاءت من مليلية مع وفد مرافق لها الى زايو وذلك لتعيين القايد بوصفية رئيسا لقبيلة كبدانة بأمر من قيادات حكومة مليلية.

وفي 12 سبتمبر 1923 م وقع إنقلاب عسكري داخل إسبانيا تسلم الحكم فيه الجنرال بريمودي ريفيرا فأعلن عن سياسة جديدة لبلاده في المغرب.
وفي سنة 1924 م إكتشف الإسبان أن القايد عدو بن عيسى الزخنيني كان يعمل ضد مصالحهم في المنطقة الشرقية طوال المدة التي إستمالوه من بركان فنصبوا له كمينا ببلدة زايو فأغتيل رميا بالرصاص نواحي سيدي عثمان.

نور الدين شوقي باحث في التاريخ والتراث الريفي الكبداني

رابط مختصر

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق