“الزمن” في المعجم الأمازيغي

2020-04-28T09:06:11+01:00
2020-05-23T01:46:10+01:00
مدارات
حسيمة سيتي28 أبريل 2020
“الزمن” في المعجم الأمازيغي
رابط مختصر

سلسلة: مظاهر النسق الثقافي الأمازيغي في مفردات المعجم الأمازيغي (2- أ)

لفظة مستعملة بكثرة في اللغة الأمازيغية للدلالة على “الزمن” و”الوقت”، إنها لفظة akud التي نعتقد بقدم استعمالها عند الأمازيغيين لوجود ما يفيد ذلك.

وأول ما قد يبادر إلى الذهن، كما عودتنا على ذلك المعاجم التي تبحث في جذور الكلمات الأمازيغية، أن اللفظ مشتق من جذر KD، الذي يعزل من حيث الدلالة على ألفاظ أخرى مشتقة من الجذر نفسه، ومنها حرف الجر (préposition) aked الذي يستعمل للدلالة على “مع”.

ولكن محاولة للتعمق في مشتقات جذر KD واستعمالاتها في اللغة، تكشف عن أن لفظة akud (زمن ووقت وفترة) اشتقت من حرف الجر aked الذي لا يزال يستعمل بكثرة في التنوعات الريفية والقبايلية، كما لاتزال تنوعات أخرى تستعمل yid التي تبادل ياؤها y مع الكاف k وهي ظاهرة معروفة في الأمازيغية.

إن ما يثير المرء وهو يستعمل لفظة aked أنها تستعمل للدلالة على “مع” من جهة، ومن جهة أخرى للدلالة على “زمن حدوث الفعل”. ونأخذ من كلامنا اليومي مجموعة من العبارات التي توظف aked للدلالة على “زمن” موجود، لكننا نكتفي بالقدر أسفله:

Ixecc dd aked uzil!
(وصل عند الظهر)
Msagaren aked jjuj!
(التقوا عند [الساعة] الثانية)
Zrigh tt aked wufugh ines!
(رأيته عند [زمن] خروجه)

وغيرها كثير مما يحيل على استعمال حرف الجر aked للدلالة على زمن حدوث الفعل في الأمازيغية.

غير أننا بتنا نلاحظ مؤخرا اقتحام حرف الجر ghar / gher سياقات الاستعمال اليومي للغة ليدل إلى جانب aked عن زمن حدوث الفعل، بعدما كان يحيل في الأمازيغية على حرف الجر “إلى” وأداة التملك (ghares at’t’as’ n wagla)، ومن ذلك مايلي:

Ad dd asen ghar jjuj!
(سيأتون عند الساعة الثانية)
Ad msagaren ghar tmeddit!
(سيلتقون عند الليل)

واقتحام حرف الجر ghar التداول إلى جانب aked للدلالة على زمن حدوث الفعل راجع، في نظرنا، إلى تأثير العربية المكتوبة على التنوعات الريفية… فإذا كانت التنوعات الريفية تستعمل ghar (عند) للدلالة على تملك شيء وتستعمل aked (مع) كحرف جر للدلالة على زمن حدوث الفعل، فإن “عند” العربية تفيد التملك مثلما تفيد زمن حدوث الفعل.

ومما يكشف عن قدم استخدام aked للدلالة على زمن فعل حدوث الفعل إلى جانب كونها أداة معية (مع)، ليس ما رأيناه مع الأمثلة السابقة التي توظفها في السياقات التي يكون فيها الزمن حاضرا فحسب، بل، وهذا هو المثير، إن سر استخدامها الذي يخص الأمازيغية في نسقها هو نفسه السر الذي انتقل إلى الدوارج المغاربية، المظهر الآخر للنسق اللغوي/الثقافي الأمازيغي، بعد عملية التعريب التي عرفتها المجتمعات الأمازيغية، لتشاع في صورة جديدة هي “مع” عوض “عند” كما نجده في الأمثلة التالية:

  • تلاقينا “معا” جوج! (التقينا عند الساعة الثانية)
  • معا ياش؟ (عند أي ساعة؟)

بعد هذا العرض القصير، جاز لنا اعتبار akud اسما مشتقا من “aked” وهو ما يكشف عنه الاستعمال اليومي لما اشتق من الجذر اللغوي الأمازيغي KD.

وأقترح على الباحثين والكتاب والمؤلفين بالأمازيغية، على سبيل التمييز في الأمازيغية بين أداة المعية “مع” وأداة فعل الزمن، استعمال كل من لفظتي akid وaked حيث ستحيل akid على “مع” وaked على “زمن الفعل”، وهذا المقترح يستمد مشروعيته من استعمالاته اليومية حيث إن الضمائر المضافة إلى aked تفرض على هذا الأخير التحول akid كأن نقول:

  • tugha t akidi wami dd usin!
    (كان “معي” لما حلوا!)
  • tiwecca ad teffghed akides!
    (غدا ستخرج معه! “ستخرج معه غدا”)

في حين أن ليس هناك زوائد صرفية يمكن إضافتها إلى aked الدالة على زمن حدوث الفعل، وهو ما يجعلها بعيدة من أن تتحول إلى صيغة أخرى…!

يتبع

سيفاو الهانيس

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق