درس في الديموقراطية واستقلالية المؤسسات…عندما يصلح القضاء اخطاء البوليس

فيسبوكيات
حسيمة سيتي9 مارس 2020
درس في الديموقراطية واستقلالية المؤسسات…عندما يصلح القضاء اخطاء البوليس
رابط مختصر

” أليكس وابلز “ممرضة بإحدى المستشفيات الجامعية بالولايات المتحدة، فوجئت قبل أشهر بدخول رجل شرطة إلى المستشفى طالبًا منها أخذ عينة دم وتحليلها لسائق شاحنة مريض يعالج بالمستشفى وتسليمه النتيجة، فسألته إن كان المريض متهمًا رسميًا أو مشتبهًا به وفق الإجراءات القانونية ، أو إن كان هناك طلب رسمي من الشرطة بأخذ نتيجة تحليل عينة دم المريض، فلما لم يكن الشرطي يمتلك إجابة على هذه الأسئلة رفضت الإستجابة لطلبه، فجرها بالقوة إلى الجدار ووضع القيد في يدها وسحبها حتى سيارة الشرطة، وكانت كاميرا المستشفى تصور ذلك كله صوتًا وصورة.

بعد فترة أطلق سراحها، فرفعت قضية على شرطة الولاية
ساندتها المستشفى ووقفت بجوارها
(لم يحاولوا إقناعها بالتنازل عن قضيتها)..
كسبت القضية وحكم لها بتعويض يبلغ نصف مليون دولار (ذروة العدل)
وفصل الشرطي من عمله (قمة الحزم)
وخفضت رتبة قائده (منتهى الردع)

ووضع قانون يحرم على الشرطة دخول المستشفيات والتقدم بدلاً من ذلك بطلباتها مكتوبة (آخر احترام للمؤسسات العلاجية)!
“لا أحد فوق القانون”

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق