البرلمانية الهولندية كاتي بيري : ”السلطات المغربية لم توافق بعد على زيارتي للريف وبرنامج الزيارة مجرد اشاعة لا اعرف من يقف وراءها”

2020-01-06T06:40:55+01:00
2020-01-06T07:00:11+01:00
الريف الكبير
حسيمة سيتي6 يناير 2020
البرلمانية الهولندية كاتي بيري : ”السلطات المغربية لم توافق بعد على زيارتي للريف وبرنامج الزيارة مجرد اشاعة لا اعرف من يقف وراءها”
رابط مختصر

نشرت البرلمانية الهولندية المثيرة للجدل “كاتي بيري” تدوينة تنفي فيها الاخبار المتداولة حول زيارتها لمدينة الحسيمة للقاء اهالي معتقلي حراك الريف، واشارت انه لحدود كتابة تدوينتها مازالت تنتظر ترخيص السلطات المغربية لزيارة الريف.

رد البرلمانية الأوروبية ” كاتي بيري”  بصفحتها الفايسبوكية عن ما يروج من أخبار بصفحات التواصل الاجتماعي عن زيارتها إلى مدينة الحسيمة:

” بعد 48 ساعة من التضليلات على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، أجد نفسي مع الأسف مضطرة للرد على الخبر المزيف.
قام شخص ما بنشر خبر مزيف مفاده أنني سأزور مدينة الحسيمة يوم الثلاثاء ونشر مشروع برنامج هذه الزيارة. حدث هام، وأنا شخصيا لا أعلم أي شيء عن ذلك

بالطبع أرغب جدا في السفر إلى الريف لإظهار تضامني مع أسر المعتقلين السياسيين. بهذا الصدد أنا أيضًا منشغلة في حوار مع السفارة المغربية بـ: بروكسل. كما تعلمون، أنا في حاجة إلى ترخيص من السلطات قصد القيام بزيارة رسمية. مع الأسف، ليس لدي أية أخبار إيجابية للإبلاغ عنها بهذا الشأن.

يبقى  وضع برنامج مزيف على الإنترنت بمثابة لغز بالنسبة لي. على أي حال، هذا لن يثنيني من مواصلة منح الاهتمام للوضعية المتردية لمعتقلي الحراك إلى حين الإفراج عنهم.”

وكانت قد تناسلت بعض الاخبار عن زيارة البرلمانية الهولندية المثيرة للجدل “كاتي بيري” للريف يوم الثلاثاء المقبل وتناقل النشطاء برنامج عمل الزيارة الذي يضم لقاء ممثلين عن قطاع الصيد البحري بالحسيمة ، و مع مجموعة من الشخصيات اليسارية المغربية وهي نبيلة منيب عن فيدرالية اليسار ومصطفى براهمة عن حزب النهج الديمقراطي .. وستختتم نشاطها بزيارة احمد الزفزافي رئيس جمعية ثافرا وأب المعتقل السياسي ناصر الزفزافي وعائلات المعتقلين.

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق