اغلاق معبري سبتة و مليلية… المغرب يدق آخر مسمار في نعش اقتصاد الريف

حسيمة سيتي2 ديسمبر 2019
اغلاق معبري سبتة و مليلية… المغرب يدق آخر مسمار في نعش اقتصاد الريف
رابط مختصر

المغرب يغلقُ نهائياً المعابر التجارية في سبتة ومليلية ويمنع بذلك أنشطة “التّهريب المعيشي”، الذي يمثّل مصدر عيش عدد من ساكنة الشّمال خاصة بمدينة تطوان والمناطق المجاورة لها؛

ووفقًا لتحقيق أجرته صحيفة OrientXXI الفرنسية، تصدر سبتة حوالي 700 مليون يورو من البضائع سنويًا إلى المغرب، ومليلية، 450 مليون يورو، وفقًا لتقديرات عشر سنوات الأخيرة. من جانبها، تقدر الجمارك المغربية أن هذه التجارة غير الشرعية تتأرجح ما بين 1100 و 1460 مليون يورو.

ويشير التحقيق إلى أن هذ النشاط التجاري يشغل 20.000 من الرجال والنساء بالمغرب، ويستفيد آلاف الأشخاص بشكل غير مباشر من هذه التجارة في مدينتي تطوان والناظور، ويتم هذا التهريب في الغالب بعملة الدرهم.

ويرى بعض الملاحظين انه لا يمكن تصور اقليمي الناظور وتطوان من دون تجارة الكونتراباندو التي تشغل شريحة واسعة تتجاوز نصف المليون ، فاغلاق هاتين البوابتين سيزيد من تأزيم الوضع المؤزم اصلا.

وجدير بالذكر ان السلطات المغربية منعت شكلا احتجاجيا كان مقررا أن ينظم يوم امس الأحد 1 دجنبر 2019 بمدينة تطوان هذا الشكل الذي تم الدعوة اليه عبر وسائل التواصل الإجتماعي من طرف ساكنة المدينة التي تعيش وضعا اقتصاديا مزريا بعد اغلاق معبر سبتة.

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق