تفرسيت … النار تأتي على ازيد من 20 الف شجرة زيتون امام ضعف امكانيات الوقاية المدنية

منذ مساء الجمعة و لليوم الثالث على التوالي مازالت السنة اللهب مشتعلة تلتهم غابات الريف وبالضبط منطقة تفرسيت التابعة لإقليم الدريوش.

وأتت النيران على مساحات كبيرة من المجال الغابوي للمنطقة، بعدما انطلقت من غابتي إفرني وتفرسيت، قبل أن تتوسع في اتجاهات عدة بسبب قوة الرياح التي عرفتها المنطقة ليلة أمس.

وذكرت مصادر محلية ان الحريق أضحى على مقربة من التجمعات السكنية، أدى إلى حد الآن إلى القضاء على أزيد من 20 ألف شجرة زيتون، حيث يعتبر هذا الأخير المورد الأساس لعيش الساكنة، بالإضافة إلى هكتارات من الغطاء الغابوي.

ولفت المصدر إلى أن وسائل التدخل بعين المكان ضعيفة جدا ولا تتناسب وحجم الكارثة، حيث لم تتجاوز طائرتين لإخماد الحرائق لم تصلا سوى صباح اليوم،ولا تحلقان سوى كل ثلاث ساعات، لاضطرارهما للذهاب لبحيرة مارتشيكا بالناضور من أجل التزود بالماء.

Photo de Saad Sbai.
Photo de Saad Sbai.
2019-08-11

اترك رد

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي