في ظل تفاقم الازمة…انفاق غير مسبوق على التسلح في المغرب

أعلنت الإدارة الأمريكية موافقتها على صفقة بيع 24 طائرة هليكوبتر أمريكية من طراز “أباتشي” لسلاح الجو المغربي، مقابل 1.5 مليار دولار، حسب ما أكده موقع “اكسبور كوف” التابع للحكومة الأمريكية.

وفي شهر ابريل المنصرم كشفت وزارة الدفاع الأمريكية عن بيع 25 طائرة مقاتلة من نوع “إف 16” إلى المغرب، في صفقة بلغت قيمتها 3.8 مليارات دولار، اعتبرت الأضخم في تاريخ المغرب. ولفت الوزارة بيان لها إلى أن الإدارة الأميركية وافقت على إدخال تعديلات على 23 مقاتلة “إف 16” يمتلكها المغرب بقيمة 985 مليون دولار.

وينتظر أن يصل انفاق المغرب على التسلح العسكري إلى 3.9 مليارات دولار بحلول 2022، علما أن الدول الرئيسية الموردة للسلاح إلى المغرب هي الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وإسبانيا. وقد بلغت نفقات المغرب العسكرية ما يناهز 48 مليار دولار بين 2005 و2015.

وقد عبر الكثير من النشطاء عن استياءهم من ارتفاع ميزانية التسلح التي تمتص اكثر من 4% في المائة من قيمة الناتج الداخلي الخام في ظل تفاقم الازمة، اذ ما ينفقه المغرب على السلاح يفوق ميزانية الصحة والتعليم مجتمعة.

2019-08-08

اترك رد

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي