هولندا تنقل مغربيا ذو جنسية هولندية للتداوي ببلد الاقامة على متن طائرة خاصة

حسيمة سيتي18 مارس 2019
هولندا تنقل مغربيا ذو جنسية هولندية للتداوي ببلد الاقامة على متن طائرة خاصة
رابط مختصر

حلت يوم امس الاحد  بمطار سانية الرمل بتطوان طائرة هولندية خاصة من أجل نقل مواطن مغربي ذو جنسية هولندية بعد إصابته بشلل نصفي خلال زيارته لأقاربه في نواحي تطوان..

المعني بالامر اتصل بالمستشفى الذي اعتاد زيارته بهولندا واخبرهم  ان حالته حرجة ويريد الرجوع إلى البلد الذي يقطن فيه إيمانا منه ان المغرب لا يتوفر على العلاج و قاموا بإرسال طائرة خاصة بطاقمها الطبي وكل ما سيحتاج له المريض من أدوات التطبيب خلال الرحلة، مع العلم ان يوم الأمس كان يوم عطلة (الأحد) .

وقد تناسلت العديد من التعليقات في مواقع التواصل الاجتماعي تقارن بين قيمة الانسان في هولندا والمغرب وقد علق احد النشطاء: ”هذا الشخص ليس بوزير ولا هو شخصية نافذة، بل هو مجرد مواطن عادي في بلاد تحترم حقوق الانسان والإنسانية بصفة عامة”.

اترك رد

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

التعليقات 14 تعليق

  • غير معروف

    HESPRESS

  • غير معروف

    Imad AL Bouazzaoui

  • غير معروف

    هذا تأمين خاص وليست طائرة حكومية….لدينا كذلك تأمينات من هذا النوع حيث تبلغ 30000 درهم في السنة تقريبا….وفي هولندا التأمين الصحي الحكومي يتراوح مابين 250- 400€ في الشهر

  • غير معروف

    Hollanda

  • بلقاسم خواخي

    الحمد الله انني اسكن في هولاندا واحس بالاحترام والتقدير وإني أشكر هذا الشعب واتمنى له كل الخير

  • غير معروف

    هولاندا تحترم مواطنيها وقوانينها تنفذ على ارض الواقع وليست خبرا على ورق كما في دولة حمادي

  • غير معروف

    Rayhana Abdessalam El Arabi فاش قلتهالك وبقيتي ضحكي هانا لقيتها خبار

  • غير معروف

    طبعا التأمين الربوي لم يعد حراما، وفي الجمعة المقبلة سيوصي الأئمة بهولاندا بالتطبيل للمخزن وكل شيء على ما يرام الصحة والعدل

  • غير معروف

    ه شيخ ليست هولندا إنما هي شركة التأمين التي . كفى من نشر المغالطات

  • غير معروف

    الله هو الشافي. اللهـم اشفيه يارب

  • غير معروف

    ها علاش ناس كتموت في البحر

  • غير معروف

    هاديك لاهولند مشي المخريب

  • غير معروف

    الله يجيب الشفاء العاجل

  • غير معروف

    بلاد الحق و القانون

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق