صلاح الدين التاتوكي معتقل الحراك الشعبي المجهول … 15 سنة سجنا

صلاح الدين التاتوكي معتقل الحراك الشعبي، تم اعتقاله على إثر أحداث امزورن في مارس 2017 ، صدر في حقه حكما ابتدائيا ب 15 سنة سجنا نافذا و زكت محكمة الاستئناف بالحسيمة الحكم الابتدائي و صار حكما نهائيا .

قضى الآن اكثر من 14 شهرا خلف القضبان و يتواجد حاليا بسجن راس الماء بفاس ، الكارثة الكبرى هي أنه لحدود الساعة لا يعرفه أحد و لا احد علم بأمره و حيثيات قضيته و اسمه غير مدرج في لوائح معتقلي الحراك التي يتم تعميمها و الكارثة الكبرى أن محاكمته مرت بصمت الأمر الذي نتج عنه عدم وصول أمره و خبره لهيأة الدفاع التي كانت تتكلف بالمحاكمات بمحكمة الحسيمة ، وقد تكلفت عائلته بتوكيل محامي دون تنسيق مع اي طرف.

هذا الصمت و عدم معرفة أمره نجم عنه تزكية الحكم الابتدائي ب 15 سنة في الاستئناف ليصير حكما نهائيا.

خميس بتكمنت

2019-02-09

اترك رد

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي