احتفالات غير مسبوقة برأس السنة الامازيغية لهذا العام

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأحد 13 يناير 2019 - 3:16 صباحًا

عرفت احتفالات السنة الامازيغية لهذا العام 2019 الموافق ل 2969 حسب التقويم الامازيغي اقبالا واسعا و انتشارا غير مسبوق سواء بالمغرب او خارجه حيث غزت الوان العلم الامازيغي كل الفضاءات الواقعية منها والافتراضية.

وتشاركت العديد من العائلات صور احتفالاتها على الفيسبوك ويظهر فيها الاطفال وهم يلبسون الزي الامازيغي اضافة الى الاكلات التقليدية التي عرفت بها هذه المناسبة.

وكذلك احيت العديد من الجمعيات الامازيغية بالداخل و بالدياسبورا امسيات فنية استحضرت عراقة وغنى التقاليد الامازيغية و استمتع فيها الحاضرون بفقرات من الاغاني الملتزمة التي لعبت دورا هاما في التعريف بالقضية.

وقد عزى بعض المناضلين انتشار الوعي بالقضية الامازيغية الى مجهودات الحركة الامازيغية التي قدمت شهداء ومعتقلين في سبيل التعريف بالقضية، فيما ذهب آخرون الى الاشادة بدور الحراك الشعبي في انزال الامازيغية الى الشوارع والبيوت بعد ان كانت مقتصرة على النخبة.

و قد اكد احد النشطاء الامازيغ ان ترسيم بداية السنة الامازيغية كعطلة رسمية اصبح تحصيل حاصل بعد هذا الاهتمام الذي اصبحت تحظى به هذه المناسبة لكنه في الوقت نفسه ابدى تخوفه من ان يتم تمييع الاحتفالات في حالة الترسيم لانه تعودنا انه اي قضية او مناسبة ”اذا تمخزنت تميعت” على وزن ”اذا عربت خربت” كما جاء على لسان الناشط.

2019-01-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي