شباب الريف يحتج على التحكيم

wait... مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 6:55 مساءً

احتج شباب الريف  على الحكم مصطفى كشاف في مباراته أمام سريع وادي زم (2-2) أول أمس (الثلاثاء) لحساب الدورة 10 من البطولة الوطنية.وطرد كشاف لاعبين من شباب الريف ، هما محمد فكري وعبد الخالق حميدوش، إذ وصف مسؤولو الفريق قرار الحكم ب»الجائر».وكان شباب الحسيمة متقدما بهدفين لصفر أحرزهما محمد فكري في الدقيقتين 18 و53، قبل أن يحرز الفريق الضيف هدفه الأول في الدقيقة 87 عن طريق هشام العروي، وهدف التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع بواسطة محسن بوعاكد.وأضاع عصام بودالي لاعب السريع ضربة جزاء في الدقيقة 61 من المباراة، بعدما تصدى لها الحارس الواعد محمد بوعيسى بنجاح.وأكد طارق مصطفى، مدرب سريع وادي زم، أن فريقه كان الأفضل في المباراة، على مستوى انتشار لاعبيه والفرص التي أتيحت له، وكان بإمكانه الفوز، لولا الحظ الذي عاكسه، وذلك رغم غياب سبعة لاعبين، لأسباب سلوكية وفنية على حد قوله، في الوقت الذي أتيحت للفريق الريفي حسبه فرصتين فقط تمكن من استغلالهما، بسبب خطأين لمدافعيه.وهنأ المدرب لاعبيه الذين كانوا عند حسن ظنه، مؤكدا أن نقطة التعادل إيجابية بالنسبة إليه أمام فريق محترم.من جهته، هنأ مدرب شباب الريف  خوان بيدرو بنعلي الفريق الضيف على حصوله على نقطة التعادل، ولاعبي الحسيمة الذين قدموا مباراة كبيرة، مطالبا الجميع بنسيانها والتفكير في مباراة الاثنين المقبل أمام مولودية وجدة.ورفض بنعلي الحديث عن التحكيم، مؤكدا أن كل طرف يقوم بعمله، وأن ما يهمه بعد المباراة هو العمل الذي قدمه، أما التحكيم فلا مجال للخوض فيه، أو انتقاده، أو تحميله مسؤولية نتيجة المباراة.

جمال الفكيكي

2018-12-07

اترك رد

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي