حزب إسباني يطالب بالإفراج عن معتقلي حراك الريف ويضغط على حكومة مدريد لإرغام السلطات المغربية على التحقيق في مزاعم التعذيب

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأحد 7 أكتوبر 2018 - 4:25 مساءً

طالب الحزب الإسباني “بوديموس” الحكومة المحلية لإقليم الأندلس، بالتعبير عن رفضها للأحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف المدانين من طرف محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء.

ووضع الحزب المذكور، مقترحا بغرفة البرلمان المحلي لمحافظة الأندلس حث من خلاله حكومة إقليم الحكم الذاتي بالإضافة إلى تضامنها مع ناصر الزفزافي ورفاقه، بإحداث لجنة عمل لتتبع التنزيل الفعلي لمشاريع التعاون التنموي بالمغرب.

المقترح نفسه، حمل فيه “بوديموس” المسؤولية لحكومة مدريد من أجل ارغام السلطات المغربية على التحقيق في مزاعم التعذيب وسوء المعاملة المرتكبة في حق سجناء حراك الريف و محاسبة المتورطين في ذلك.

إلى ذلك، كشف المقترح رفض حزب البوديموس لقمع التظاهر السلمي في المغرب، واصفا ذلك بانه يتعارض والمواثيق الدولية لحقوق الانسان التي تنص على احترام حق الاحتجاج.

جدير بالذكر، ان الحزب المذكور سبق له و طالب بالافراج عن معتقلي حراك الريف ولم يفوت أيا من الفرص السياسية دون إعلان تضامنه مع النشطاء الذين اعتقلتهم السلطات المغربية على خلفية الأحداث التي عرفتها مدينة الحسيمة بعد مقتل بائع السمك محسن فكري.

2018-10-07
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي