غضب واسع في صفوف النشطاء بعد تصريحات الخلفي في حق معتقلي الحراك الشعبي

وطنية
حسيمة سيتي17 نوفمبر 2017
غضب واسع في صفوف النشطاء بعد تصريحات الخلفي في حق معتقلي الحراك الشعبي
رابط مختصر

رفض مصطفى الخلفي، الوزير المكلف المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، اعتبار معتقلي حراك الريف في وضعية الاعتقال السياسي.

وقال الوزير المكلف المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني جوابا على على أسئلة جلسة للاسئلة الشفوية بمجلس المستشارين امس الثلاثاء انه لا يوجد اعتقال سياسي في المغرب، معبرا عن رفضه تصوير المغرب وكأنه في العهود الغابرة من تاريخ المغرب أو زمن سنوات الرصاص، واعتبر أن الذين يقولون بوجود اعتقال سياسي عليه ان يعود لقراءة تعريف ومفهوم الاعتقال السياسي.

وبخصوص الادعاءات بوجود حالات التعذيب بالسجون المغربية، دعا الخلفي المستشارين البرلمانيين إلى ايفاد لجنة تقصي الحقائق إلى السجون أو المطالبة بفتح تحقيق وفق المساطر القانونية المسموح بها.

وقد عرفت تصريحات مصطفى الخلفي انتقادا شديدا حتى من اعضاء العدالة والتنمية انفسهم الذين اكدوا في غير ما مرة ان المعتقلين على ذمة الحراك اعتقلوا بسبب آراءهم في سياسة الدولة التنموية بالمنطقة.

اترك رد

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

التعليقات تعليقان

  • habib

    c’est normal , qui ce que vous attendez d’un robot .c’est juste une image le pauvre. Il a les mains et les pieds, même la bouche liées à une autre personne.

  • habib

    c’est normal , qui cr que vous attendez d’un robot .c’est juste une image le pauvre. Il a les mains et les pieds, même la bouche liées à une autre personne.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق