الحسيمة تنظيم أيام ثقافية حول الإرث الحضاري والثقافي الاسباني الريفي المشترك

حسيمة سيتي16 أكتوبر 2016
الحسيمة  تنظيم أيام ثقافية حول الإرث الحضاري والثقافي الاسباني الريفي المشترك
رابط مختصر

تحتضن مدينة الحسيمة ، من 18 إلى 20 أكتوبر الجاري ، فعاليات أيام التبادل الثقافي المغربي الإسباني ،التي يشرف على تنظيمها المعهد التربوي الإسباني (مالتشور دي خوفيانوس) .

وتهدف هذه الأيام الثقافية ،حسب منظميها ، إلى التعريف بالشخصيات التربوية والأدبية والإعلامية والاقتصادية والفنية والمعمارية التي كانت لها بصمة خاصة في تاريخ مدينة الحسيمة وساهمت في تطورها الحضاري والعمراني والفكري خلال مختلف الحقب .

كما تتوخى الاعتراف بجميل الشخصيات الاسبانية والمغربية التي كان لها دور مهم في تحقيق التعايش متعدد الثقافات والحفاظ على الموروث الحضاري والثقافي منذ إنشاء مدينة الحسيمة في بداية القرن العشرين .

وتروم هذه الأيام الثقافية أيضا تحقيق الإشعاع لمدينة الحسيمة ،خاصة في الجانب السياحي، وإطلاع الجمهور المهتم على الإرث الحضاري والثقافي الاسباني المغربي المشترك ،والذي سيساهم تثمينه في جلب اهتمام السياح من ضفتي حوض المتوسط واهتمام المؤرخين والباحثين لتسليط الضوء على ماضي المدينة والشخصيات التي أثرت وأغنت تطورها .

ويتضمن برنامج الأيام الثقافية عرض العديد من الكتب والمؤلفات التي تلامس تاريخ المنطقة بشكل عام ومدينة الحسيمة بشكل خاص ،وتنظيم معرض للصورة يؤرخ لنشأة وتطور مدينة الحسيمة ونواحيها في عشرينيات وثلاثينيات القرن الماضي، وهو من إنجاز المصور الاسباني خوسيه لاكايي.

كما سيتم تنظيم معرض للمؤرخ فييا سان خورخو حول أهم البنايات والمعالم التراثية لمدينة الحسيمة وتطور المعمار بها ،الذي يمزج بأسلوب بديع بين التراث المعماري المغربي الأصيل والاسباني الحديث ،إضافة إلى عرض شريط توثيقي للندوة الدولية التي نظمتها سنة 2013 جمعية (ريف القرن 21 ) حول موضوع “نشأة وتطور مدينة الحسيمة”، وأهم التوصيات الصادرة عنها .

وسينظم المشرفون على التظاهرة أيضا جولات سياحية مؤطرة للمشاركين في مختلف فعاليات الأيام الثقافية تحت اسم “الفنان المبدع إيدموندو سيكو ومدينة الحسيمة” ،بمشاركة تلاميذ وتلميذات مؤسسات تعليمية بالمدينة التي تدرس الإسبانية، وكذا تلاميذ المعهد الإسباني (ميلشور دي خوفييانوس).

وستختتم هذه التظاهرة الثقافية بتنظيم مائدة مستديرة حول موضوع “التعايش الحضاري بمدينة الحسيمة : الماضي والحاضر”، بمشاركة محمد بودرا رئيس بلدية الحسيمة، وعبد الحميد الرايس باحث في مجال التاريخ ، وأحمد المفتوحي مؤرخ ومهتم بالشأن التراثي وباسكوال رومان، عضو مؤسس لجمعية قدماء ساكنة الحسيمة الإسبان .

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق