وزارة الصحة : دواء الصرع المثير للجدل يمكن تناوله لكن بشروط

في إطار الضجة المثارة حاليا في فرنسا، بخصوص خطورة دواء “ديباكينDépakine ” على صحة جنين المرأة الحامل، أكد الدكتور وديع الزرهوني، مسؤول بمديرية الأدوية، والصيدلة بوزارة الصحة، أن الدواء الذي يباع في المغرب، “فعلا يشكل خطورة على الجنين، ويمكن للمرأة تناوله وهي حامل لكن بشروط”.

وأوضح الدكتور الزرهوني، في حديث لـ”اليوم24″، أن في ابريل العام الماضي، كانت أثيرة ضجة كبيرة في العالم، بخصوص خطرة الدواء على جنين المرأة الحامل، مما جعل شركة سونافي، المنتجة للدواء، تصدر رسالة تحذيرية، تم إرسالها إلى جميع الأطباء في العالم من بينهم الأطباء المغاربة.

وتنص الرسالة يضيف الزرهوني، أن على الطبيب أن يشرح لكل مريضة، أن الدواء يسبب تشوهات خلقية للجنين، قبل وصفه لها، وتوقيع المريضة إقرارا على نفسها بأن لديه درية بخطورة الدواء، مع تأكيد للمريضة أنه في حالة وجود حمل، عليها الاستعجال في استشارة الطبيب من أجل تقليص من مفعول الدواء، وتتبع مع طبيب النساء جميع مراحل الحمل إلى الولادة.

وأشار المسؤول بمديرية الأدوية والصيدلة بوزارة الصحة، إلى أن بعد الضجة التي أثيرت العام الماضي بخصوص الدواء، قامت شركة “سانوفي” المنتجة للدواء، بتغير شكل الدواء، لإثارة انتباه المريض والطبيب والصيدلي، كونه دواء طرأ عليه تغير، مع إضافة بعض التحذيرات لورقة الاستعمال المرافقة للدواء، من بينها ضرورة تناول الدواء مع حبوب منع الحمل بالنسبة للنساء اللواتي، في سن يسمح لهن بالإنجاب، في حالة الرغبة في الإنجاب ضرورة استشارة الطبيب.

وبخصوص إمكانية تغير مقادير الدواء، من أجل تفادي تشوه الجنين، أكد الدكتور الزرهوني، أن ذلك “صعب في الوقت الحالي”، مشير إلى أن هناك “دواء ثاني خاص بمرضى الصرع ويسبب أيضا تشوه في الجنين”.

وكشفت دراسة حديثة لصندوق التأمين عن المرض، والوكالة الوطنية لحماية الدواء، بفرنسا أن دواء “ديباكين قدم لـ10 آلاف امرأة حامل بفرنسا في الفترة الممتدة ما بين 2007 و2014.

وحسب تقرير لوزارة الصحة الفرنسية، نشر في مارس 2016، فإن هذا الدواء تسبب في 450 حالة تشوه خلقي ما بين 2006 و2014.

وينتظر، أن تعلن وزارة الصحة، في شتنبر المقبل، عن قرارها بخصوص استمرار بيع هذا الدواء في الصيدليات.

ويشار إلى أن هذا الدواء، يسوق في فرنسا من قبل “سانوفي” منذ 1967، تحت أسماء مختلفة هى “ديباكوت”، و”ديباميد”، وتتناوله 93 ألف سيدة تتراوح أعمارهن ما بين 15 عاما و49 عاما، منهن 37 ألفا يعانين من الصرع، و56 ألفا من الاضطراب ثنائي القطب، وهو اضطراب نفسي يتميز باكتئاب فترات وفترات ابتهاج غير طبيعي.

2016-08-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي