الوردي ينفي الإشاعات بشأن نية أشخاص بنشر فيروس السيدا بين صفوف المغاربة

وطنية
حسيمة سيتي3 ديسمبر 2015
الوردي ينفي الإشاعات بشأن نية أشخاص  بنشر فيروس السيدا بين صفوف المغاربة
رابط مختصر
نفت وزارة الصحة نفيا قاطعا الاشاعات التي تداولتها شبكات التواصل الاجتماعي بشأن رسالة صوتية تم تمريرها عبر (الواتساب)

  حيث تحذر المواطنين من استقبال فريق، قد يطرق أبوابهم، بزعم إجراء الكشف عن مرض السكري، لأن غايته إصابتهم بفيروس داء فقدان المناعة المكتسبة (السيدا) عن طريق الحقن بدم ملوث.

وجاء في بلاغ للوزارة أن هذه الاخيرة “تنفي نفيا قاطعا هذه الشائعات، إذ أن الحملة الوطنية التي أطلقتها بخصوص مرض السكري، تنحصر في تحسيس وتوعية المواطنين عبر قنوات الإذاعة والتلفزة، حيث لا يتم إجراء أي فحص”.

وأضاف البلاغ أنه في ما يخص الحملة الوطنية للكشف عن فيروس داء فقدان المناعة المكتسبة التي انطلقت أول أمس الاثنين والتي تستمر إلى غاية 11 دجنبر الجاري، فإنه يتم الفحص بالمراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة أو بمراكز جمعيات المجتمع المدني المعنية، لا غير.

وأشار المصدر ذاته الى أنه “لا يجري أي فحص عن فيروس داء فقدان المناعة المكتسبة، ويبقى طوعيا وسريا”.

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق