لحسن الداودي : كليات الحقوق و الاداب في المغرب لا تنتج شيء آخر غير البطاليين

2015-10-12T16:53:22+01:00
2015-10-12T16:54:23+01:00
هنا الحسيمة
حسيمة سيتي12 أكتوبر 2015
لحسن الداودي : كليات الحقوق و الاداب في المغرب لا تنتج شيء آخر غير البطاليين
رابط مختصر

تلقى الطلبة الجامعيون خريجو كليات الآداب والحقوق بمختلف الجامعات المغربية، إهانة أخرى جاءت على لسان لحسن الداودي، وزير التعليم العالي، وذلك أمام وزير التعليم الأردني، لبيب الخضرا.

وقال الداودي في كلمة ألقاها خلال افتتاح أشغال المنتدى المغربي الأردني الأول، أن الطلاب المغاربة يختارون المعاهد التي تمنح شواهد تتلاءم مع متطلبات وحاجيات سوق الشغل، أما خريجو كليات الحقوق والآداب فمصيرهم البطالة في غالب الأحيان.

وزاد الداودي في إهانته واحتقاره لأصحاب شواهد كليات الحقوق والآداب، بأن الملك محمد السادس، استقبل خريجي معاهد التكوين المهني، ولم يستقبل خريجي طلبة الجامعات الأخرى، لأن أصحاب التكوين المهني أكثر حظوظا للحصول على مناصب الشغل، أما خريجو الجامعات يواجهون البطالة بالشارع.

وأثار تصريح الداودي، موجة من ردود الأفعال الغاضبة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة خريجي كليات الحقوق والآداب، الذين وصفوا كلام الوزير أمام ضيفه الأردني، بـ”الكلام غير المسؤول”.

محمد اليوبي

اترك رد

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق