جرادة تحتج على ارتفاع فواتير الماء والكهرباء وسط انزال امني رهيب

خرجت ساكنة مدينة جرادة اليوم الخميس في مسيرة غضب ضخمة انطلقت من منطقة حاسي جلال، وانضمت لها ساكنة حي المسيرة للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين على خلفية الوقفة السلمية التي نظموها أمس الأربعاء (19 دجنبر) احتجاجا على نزع عدادات الكهرباء من طرف موظفي المكتب الوطني للكهرباء. وقد عرفت مسيرة انزالا شديدا لعناصر الامن التي حاصرت المحتجين من كل الجوانب.

وتجدر الاشإرة ان ساكنة جرادة قررت مقاطعة اداء فواتير الماء والكهرباء إلى حين مراجعتها بما يتناسب مع طبيعة استهلاكهم وقدرتهم على السداد، وذلك في ظل واقع اجتماعي متدهور بمدينة تعاني من غياب آفاق التنمية.

2017-12-21 2017-12-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي