الكلاب الضالة تغزو احياء الحسيمة بشكل غير مسبوق

فكري ولدعلي

تشهد مدينة الحسيمة خلال هذه الأيام، انتشارا واسعا للكلاب الضالة في أحياء وشوارعها    نذكر على سبيل المثال حي مرموشة حي افزار  ومينادور والأعلى والسفلى  وحي المرسى وبداخل ميناء الحسيمة  التي أصبحت تشكل خطرا حقيقيا على سلامة السكان، خاصة أطفال المدارس، ناهيك عن خطر داء الكلب الذي يؤدي إلى الوفاة.

ويكثر انتشار هذه الكلاب الضالة بالأماكن التي ترمى فيها النفايات كالدجاج الميت وبقايا اللحوم، وحسب بعض المصادر فإن انتشار الكلاب الضالة بالمدينة يعود بالدرجة الأولى لعدم شن مصالح المختصة  لحملات جمع هاته الكلاب، وهو ما أدى إلى انتشارها وتكاثرها.

و.قد تساءل العديد من السكان عن دور هذه المصالح  التي لا تبالي بالأمر رغم خطورته، ونظرا لذلك يجب على الجهات المعنية التدخل العاجل من أجل القضاء على هذه الكلاب الضالة الذي تسبب خوفا لدى الساكنة خاصة بالليل.

loading...
2016-11-24 2016-11-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي