لجنة تنظيم حراك الحسيمة تتوعد بالتصعيد إذا لم تتحقق المطالب

بدر أعراب

عقدت اللجنة التنظيمية للحراك الذائعة على خلفية الوفاة المأساوية لبائع السمك “محسن فكري” بحاضرة الحسيمة، إجتماعا عاماً زوال اليوم الخميس 17 نوفمبر الجاري، تدارست خلاله مجموعة من النقاط أبرزها نقطة تحديد موعد الخرجة الاحتجاجية اللاحقة، والتداول بشأن تطعيم وتعديل مشروع مسودة المذكرة المطلبية.

ناصر الزفزافي وباعتباره أحد القياديين الميدانيين للحراك، وجه خلال أشغال هذا الاجتماع، نداءً إلى جموع النشطاء بالمدن والمناطق على صعيد ربوع المغرب، سيما منها بلدات أقاليم الريف، من أجل تقديم مقترحاتهم ورؤاهم لبلورة صياغة ملف مطلبي يشمل المطالب المشتركة للمواطنين كافة.

وتوّعد الزفزافي في مداخلته، بتصعيد الاحتجاج وذلك بنهج أسلوب العصيان المدني خلال الأشكال الاحتجاجية المقبلة، في حال عدم رضوخ السلطات إلى الاستجابة للمطالب المقرر إعداد مسودتها ورفها إلى الجهات المعنية في غضون الأيام القليلة، قائلاً في الحين ذاته بالحرف “نحن سلميون ولدينا وسائلنا السلمية”.

وتحسباً لأي اصطدام مع جماهير كرة القدم المزمع التئامها بشكل عرمرم بالملعب المحلي يوم الأحد المقبل ضمن مباراة ستجمع “شباب الريف الحسيمي” بفريق “الجيش الملكي” الزائر، مما سيتزامن مع موعد خوض الوقفة الاحتجاجية المبرمجة، قررت اللجنة إمّا تنظيمها يوم السبت أو إرجاء موعدها لاحقاً، وذلك تجنباً لأي طارئ أو انفعال مع الجماهير الكروية الزائرة للمدينة، تفيد اللجنة.

loading...
2016-11-18 2016-11-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي