اسماعيل علاش- لن نستسلم ننتصر او نموت!!

اسماعيل علاش- لن نستسلم ننتصر او نموت!!

اسماعيل علاش

الشجاعة ، الشهامة ، الرجولة ، الغيرة ، عزة النفس … كلها خصال جعلت من الانسان الريفي يعلو قمم النضال الحر والنزيه النابع من عمق اعماق القلب ، صغيرهم وكبيرهم بموحند مفتخر ، ونسائهم باصوات حناجرهن يهتفن للعالم ب ‘ لالة بويا لالاسن نثمغارين ‘ حيث التشبث بهويتهن الامازيغية الريفية .

بكوني جزء مجزء من ‘ الريف ‘ ارتايت ان اكتب هذه الاسطر ولو بشكل موجز في حق بلدي الام واعرج قليلا على قضية الراي العام في هذه الاونة الاخيرة( شهيد لقمة العيش محسن فكري ) . هي الجمعة الاخيرة من اكتوبر 2016، بكى الريف ومعه المغرب كاملا لاستشهاد ابن من ابنائها الاحرار منضافا بذلك لسلسة شهدائها الاخريين ، منضافا لرفقاء موحند ، منضافا لشهداء ‘ العام اقبان ‘ ، منضافا لشهداء سنوات الجمر والرصاص ، منضافا لسعد وفريد ، منضافا لخماسي 20 فبراير فضلا عن شهداء المغرب بشكل عام.

وكما هو معتاد اللجوء لمرسى مدينته بشكل متصل ليضارب في خيرات بلده المسلط عليها خارجيا وسعيا لاعانة اسرة باكملها ولفض قليلا من غبار الازمة والمسؤولية الملقاة على كاهله باعتباره بكر ابيه ، وفي يوم سجلت فيه دولة الحق والقانون فضيحة من العيار الثقيل وشوهت صورة سلطوييها من صغيره وصولا لمتزعم الدولة ، في يوم حرق فيه قلب ام الشهيد من شدة الفراق وفقدان فلذة كبدها في عمر زهورها عن طريق سلطويون جبناء لم يتلقو من التكوين الاخلاقي مايجعلهم يتقلدون مناصب ادارية ما حيث بالاستبداد يشتغلون وبالعنف يتعاملون ، سلطويون لم يفقهوا بعد شخصية السياسي الناجح والمدير لادارات ومرافق الدولة بشكل عادل ومشروع في اطار من الديمقراطية.

ان قضية محسن فكري التي وصل صداها العالم باكمله في ظرف ايام قليلة باعتبارها قضية خطيرة تمس بكرامة الانسان وتحط بها جعلت من العالم الافتراضي ( الفايسبوك ) موضوعه الاساسي ، حيث صور الشهيد تغزو بروفايلات المتفاعلين وآراء الاقلام الحرة تكتب على جدرانها كلمات آسفة على حدث الساعة في حين ان الاعلام بشتى اصنافه واكب الحدث محليا،وطنيا،دوليا… . بل الاكثر من ذلك ان ابناء مولاي موحند خرجوا عن صمتهم و نفذ صبرهم على الحكرة والشطط السلطوي الذي يمارس عليهم منذ وقت بعيد وبتبعية قومجية مخزنية لاتعترف الا بالزرواطة ، حيث جعلوا من قضية محسن انطلاقة للتعبير على سخطهم للوضية المزرية التي بات يعيشها الريف والمغرب باكملهم خصوصا ونحن على مشارف استكمال ربع القرن من القرن الحالي ، مسيرات ووقفات احتجاجية اقيمت في اغلب ربوع المملكة حج اليها الصغير والكبير ليسجل حضوره الاجباري والانساني بشكل خاص ، منظمة بوجه يسوده السلام وتدبير معقلن بسلاح الافكار الجيدة الرامية لتحقيق اهدافها العادلة والمشروعة بشكل قانوني يخلو من ارتسامات خلق الفوضى والفتنة بالبلاد كما دعاها البعض.

وبشكل عفوي لم يضرب له حساب انبثقت كوادر لها من الحنكة مايؤهلها لقيادة احتجاجات الجماهير الشعبية الرامية لايصال رسائل واضحة للاذآن الصماء ، وعلى درب اجدادها رسمت خارطة المعركة المفتوحة الى ان يتحقق النصر ، وتنتصر روح الشهيد على الحكرة التي مورست عليها من قبل انتهازيوا البلاد. قيل عنا الاوباش وقيل عنا القيل والقال لكن هذه الاقوال لا تزيد لنا الاصمودا في وجه الطغاة ونضالا منبثقا من وجداننا الحية ، لن نستسلم ننتصر او نموت .

loading...
2016-11-15 2016-11-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي