ملاحظون … حراك الشارع الريفي بدأ يعطي ثماره

قال عضو “اللجنة الشعبية المؤقتة” المنظمة للاحتجاجات بمدينة الحسيمة، عدنان الراشدي ، إن الحراك الذي تعرفه الحسيمة هذه الأيام، هو “حراك شعبي بامتياز، ولا علاقة لأي جهة سياسية أو مدنية به، وهي النقطة التي كانت سببا في إنجاحه”.

وأضاف الراشدي قائلا إن هذا الحراك بدأ يعطي أكله، حيث لمس المواطنون تحسن بعض الخدمات الصحية بمستشفى المدينة، واهتمام السلطات بميناء الصيد البحري.

وتضمن مشروع الملف المطلبي، ما يزيد عن 20 مطلبا، تصب بمجملها في سياق النهوض بإقليم الحسيمة اقتصاديا واجتماعيا، ورفع “التهميش والإقصاء” عن المنطقة.

كما يُطالب المشروع، الذي تمت تلاوته خلال المسيرة الاحتجاجية التي نظمت مساء الجمعة، تقديم كل المتورطين في مقتل تاجر الأسماك، محسن فكري، إلى القضاء، والإعلان عن تفاصيل التحقيق في القضية الذي باشرته الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

كما يدعو إلى إعادة فتح التحقيق في واقعة العثور على جثث خمسة شبان محروقة في الحسيمة، بعد أحداث شغب تلت مسيرات شهدتها المدينة في 20 فبراير 2011، خلال ما عرف بأحداث “الربيع الديمقراطي”.

loading...
2016-11-12 2016-11-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي