الالاف يشيعون جنازة الشهيد محسن في جو مهيب

شيعت جنازة بائع السمك محسن فكري، الذي قتل الجمعة في مدينة الحسيمة  سحقا داخل شاحنة لنقل النفايات، بمشاركة الآلاف. وتحول هذا الحادث المأساوي إلى قضية وطنية أثارت استنكار المغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وقتل فكري على ما يبدو عندما حاول الاعتراض على إتلاف سلعته في شاحنة للنفايات. وأمرت كل من وزارة الداخلية والنيابة بفتح تحقيق في القضية.

وسار آلاف المشيعين خلف جثمان محسن فكري الذي نقلته سيارة إسعاف صفراء اجتازت مدينة الحسيمة. ورفع بعض متصدري الموكب علما أمازيغيا فيما تقدمت الجنازة عشرات سيارات الأجرة التي انطلقت الساعة 10,00 (محلي وت غ).

وروى شاهد عيان  شارك في تشييع الجنازة قائلا: “إننا نشارك في مسيرة كبرى، الموكب يمتد على أكثر من كيلومتر”.

وهتف بعض المشيعين “مجرمون، قتلة، إرهابيون!” وسط نحيب النساء. كذلك صاح أحدهم “نم قرير العين أيها الشهيد محسن، سنواصل النضال”.

كما صرح آخر أن “سكان الريف متضامنون مع الشهيد محسن (…) نريد أن نعلم ما حدث وملاحقة المذنب أو المذنبين”.

وشكلت مدينة الحسيمة الساحلية في منطقة الريف بالمغرب التي تعد حوالي 55 ألف نسمة قلب الثورة ضد المستعمرين الإسبان في العشرينيات ثم مسرحا لتمرد شعبي في 1958.

وأهملت هذه المنطقة مطولا أثناء حكم الملك الحسن الثاني، وعرفت بعلاقاتها السيئة مع السلطة المركزية المغربية. كما أنها كانت مركز الاحتجاجات أثناء حركة 20 فبراير في خضم ما عرف بـ”الربيع العربي”.

وقتل فكري بائع السمك، البالغ حوالى 30 عاما، مساء الجمعة عندما علق في مطحنة شاحنة لنقل النفايات بينما كان يحاول على ما يبدو اعتراض عناصر شرطة في المدينة سعوا إلى مصادرة وإتلاف بضاعته.

وأثار الحادث صدمة بين السكان وتجمع العشرات في الليلة نفسها في مكان وقوعه. كما تناقلت شبكات التواصل الاجتماعي صورة لجثة فكري، وهي عالقة داخل مطحنة الشاحنة، ووجهت دعوات مختلفة للتظاهر في مختلف أنحاء البلاد.

وأمرت وزارة الداخلية ونيابة الحسيمة بفتح تحقيق في الحادثة.

 أ ف ب

janaza2janaza3
janaza1
janaza2 janaza3
loading...
2016-10-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي