تراجع معدلات استهلاك الاسمنت دليل على ان الحسيمة تعيش ازمة اقتصادية خانقة

سجل معدل استهلاك الاسمنت  الحسيمة، خلال شهر شتنبر الماضي، تراجعا ملحوظا مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية، حيث بلغت نسبة التراجع في استهلاك هذه المادة إلى 97,23 بالمائة. وحسب الاحصائيات المعلنة من طرف وزارة التعمير وسياسة المدينة، فإن ما تم استهلاكه من الاسمنت بجهة طنجة تطوان الحسيمة في شتنبر بلغ 612,107 طنا، في حين أن شتنبر 2015 سجل استهلاك 531,141 طنا. ووفق الاحصائيات ذاتها، فإن نسبة استهلاك الاسمنت سجلت تراجعا كبيرا في شهر شتنبر في جميع الجهات ، حيث لم يتم تسجيل سوى استهلاك 930,832 طنا، وهي نسبة ضعيفة مقارنة بالسنة الماضية.

وكشفت ذات الاحصائيات، أن الاشهر التسعة من السنة الجارية 2016 ،(سجلت تراجعا بلغ 11,19 في المائة، مقارنة بالأشهر التسعة من السنة الماضية (2015). ويبقى من أبرز أسباب تراجع استهلاك مادة الاسمنت في شهر شتنبر الجاري على الخصوص والاشهر التسعة من السنة الجارية على العموم، إلى تراجع نشاط أشغال البناء في بالحسيمة وباقي مناطق الجهة بسبب استفحال ازمة خانقة سببها نقص في السيولة وتراجع القدرة الشرائية للمواطن وارتفاع معدلات البطالة.

loading...
2016-10-20 2016-10-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي