فيس بوك تحارب منشورات العناوين المضللة .. مرة أخرى

جولة جديدة من حرب فيس بوك المستمرة على العناوين المضللة أو تلك التي تصاغ بطريقة لإغراء المستخدم للضغط على روابطها وتكون غير دقيقة.

بدءاً من اليوم ستعدل فيس بوك مرة جديدة خوارزمية عرض المنشورات لمعاقبة المواقع التي تعتمد العناوين المضللة أو التي تحاول كسب الزيارات والنقرات بدون أن تكون واقعية وفعلية. بحسب التعديل الجديد فإن مثل تلك الروابط ستظهر أقل وفي ترتيب أدنى في آخر الأخبار.

وقامت فيس بوك بتحليل عشرات آلاف روابط الأخبار والمحتوى للتعرف على العناصر الرئيسية التي يمكن تصنيفها كعناوين مضللة أو مخادعة كل الهدف من ورائها دفع المستخدم للنقر عليها.

توصلت فيس بوك إلى نوعين رئيسين من تلك العناوين، الأول يدعى فجوة الفضول والتي تصاغ بطريقة تحفز فضول القارئ للضغط عليها، بينما النوع الثاني تكون عناوين مضللة مباشرة أي تعطيك جزء من الحقيقة ويتم وضعها في العنوان لتكون مغرية.

هذا يعني أن خوارزمية آخر الأخبار في فيس بوك أصبحت من الذكاء بمكانة أن تفهم عناوين الأخبار التي يتم مشاركة روابطها وتعرف إن كانت تحوي شيء مضلل لمعاقبتها وعدم عرضها أو عرضها بمحتوى أقل أو في ترتيب متأخر بآخر الصفحة.

حرب فيس بوك على العناوين المضللة والتي تصاغ لكسب النقرات والزيارات فقط مستمرة منذ عامين ونصف لكن كل جهود الشبكة حتى الآن لم تفلح بالقضاء على هذه الظاهرة تماماً. ومع دخول المزيد من الأعضاء الذين وصل عددهم إلى 1.7 مليار مستخدم، تزداد حدة الرغبة بجودة المحتوى المنشور على آخر الأخبار.

المصدر

loading...
2016-08-04 2016-08-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي