جامعة صيفية بالحسيمة

إفتتحت جمعية ريف القرن 21 هذا اليوم 28 يوليوز 2016 أولى أيام الدورة الخامسة للجامعة الصيفية بالحسيمة تحت شعار: “الإتصالات الحديثة ودورها في غرس وتنمية روح المقاولة لدى الشباب” وذلك بدعم من المجلس البلدي للحسيمة ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، وبتنسيق مع كلية العلوم والتقنيات بالحسيمة، والتي عودتنا الجمعية على تنظيمها منذ خمس سنوات والتي تلقى نجاحات باهرة ومميزة على حد سواء.

استهل رئيس الجمعية كلمته بالشكر للحضور الكريم والأساتذة المشرفين على تأطير الوحدات، بعد ذلك تطرق بتفصيل للمحاور والمواضيع المميزة لهذه الدورة من الجامعة الصيفية وتبيان الأهمية البالغة لهذه الدورة المتمحورة ماهيتها حول مسلك هندسة الإتصالات وتنمية الفكر المقاولاتي.

مباشرة بعد ذلك، تقدمت السيدة جهان الخطابي نيابة عن رئيس المجلس البلدي للحسيمة لإلقاء كلمات شاكرة للجمعية على عملها المتواصل، ومرحبة بالمشاركات والمشاركين، وإبراز أهمية تنظيم مثل هذه التظاهرات العلمية والأكاديمية التي تستهدف بالخصوص فئة الشباب لحثهم على الإبداع والإبتكار وخلق مشاريع ذاتية لتطوير مؤهلاتهم وقدراتهم واقتحام سوق الشغل.

 تلتها بعد ذلك كلمة السيد حسن امحمدي، نائب عميد كلية العلوم والتقنيات بالحسيمة ليسلط الضوء على أهمية هذه الدورة ودورها في غرس روح المبادرة لدى الشباب بهدف خلق المقاولات وكذا التمكن من وسائل الإتصال داخل المجتمع.
وقد تميزت حصص اليوم الأول بحضور مكثف من طرف شباب المنطقة من آيت بوعياش وإمزورن وبوكيدان وأجدير الذين وفرت لهم الجمعية وسيلة نقل لتسهيل حضورهم والتحاقهم بالدروس المقدمة، بالإضافة الى المشاركين من الحسيمة المركز وبعض المدن المغربية الأخرى.

rif4وقد  عرف يوم الإفتتاح القاء عرضين قيمين، الأول من تأطير ممثل عن الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بالحسيمة، الذي تطرق في حديثه إلى توضيح أهمية روح المقاولة وتشجيع الإبتكار تحت شعار “أحقق ذاتي لخلق مقاولتي” ليتمحور موضوعه حول تعريف المقاول، مميزاته وكذا كل مراحل بناء المشروع . وعند انتهاء عرضه القيم، تم فسح المجال أمام مداخلات المشاركين لطرح تساؤلاتهم واستفساراتهم والتي صبَّت جلّها حول أهمية هذه الدورة المتميزة المنضمة من طرف جمعية ريف القرن 21 كتحدي واعتباره تقليد سنوي لهذه المدينة، وكذا أهمية خلق المقاولات من طرف الطاقات الشابة وعدم الإتكالية وانتظار منح الفرص من الأطراف الأخرى.

rif3ليليه بعد ذلك الأستاذ أنس الحدادي مباشرة بعرضه المتمحور حول نظم إدارة المعلومات والمدن الذكية والمتمثل في التعريف بنظام المعلومات، أهدافه، وكذا أهمية استخدامه لخلق مقاولة ناجحة؛ كما تطرق إلى موضوع المدن الذكية وكيفية استغلال نظم إدارة المعلومات بهدف إسقاطها على مدينتنا الحسيمة، لغرض تطويرها وخلق منها مدينة ذكية.

وبعد انتهاء عرضه الغني بالمعلومات القيمة والمفيدة ، أُتيحت الفرصة للحضور لطرح أسئلتهم وتفاعلهم مع الأستاذ المحاضر.

ولقد لقي افتتاح هذه الدورة نجاحا باهرا وملفتا للأنظار، على أن تتواصل فعاليات الدورة الخامسة للجامعة الصيفية الى غاية 31 من هذا الشهر.

امدال

loading...
2016-08-02 2016-08-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي