مضيان يسائل رئيس الحكومة حول الأحداث التي تعرفها جماعة إساكن بإقليم الحسيمة

ســـلام تــام بوجود مولانا الإمام

وبعد، طبقا لأحكام النظام الداخلي لمجلس النواب، ألتمس من سيادتكم رفع السؤال التالي إلى السيد رئيس الحكومة المحترم.

السيد الرئيس المحترم

شهدت جماعة إساكن بإقليم الحسيمة مؤخرا مسيرة احتجاجية حاشدة لأزيد من 5000 نسمة من ساكنة فرقة تلارواق قبيلة بني سدات مشيا على الأقدام في اتجاه مدينة الحسيمة التي تبعد ب 120 كلم، عبر الطريق الوطنيةة رقم 2 الرابطة بين تطوان والحسيمة، احتجاجا على تفويت أراضيهم للأملاك المخزنية من قبل تعاونية وهمية غير منتجة، وذلك بعد تنظيم سلسلة من الاعتصامات والوقفات الاحتجاجية الميدانية والسلمية، ومراسلة وعقد لقاأت مع جميع المسؤولين على المستوى الإقليمي والجهوي، دون التوصل إلى حل واقعي يضمن لهم استرجاع حقوقهم المغتصبة ووضع حد لمعاناتهم واعتصاماتهم اليومية لأزيد من 3 أشهر، الشيء الذي بات ينذر بوضع أمني مجهول العواقب سيما مع تزايد عدد المحتجين وتصاعد وتيرة الاحتجاج يوما بعد يوم.

لذا نتساءل عن الإجراأت المستعجلة التي تنوي الحكومة اتخاذها لمعالجة هذه الوضعية التي لا تخفى عوقبها الخطيرة بما يضمن للساكنة المتضررة حقوقها المكتسبة؟

و تفضلوا بقبول فائق التقدير و الاحترام

نور الدين مضيان مع مجموعة من السيدات والسادة النواب أعضاء الفريق.

loading...
2016-07-30 2016-07-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي