الجالية الحسيمية بالخارج تتذمر من سوء خدمات باخرة ”ارماس”

اشتكى مجموعة من المهاجرين القادمين من الديار الأوروبية  صوب مدينة الحسيمة من سوء خدمات باخرات “آرماس” الإسبانية  للملاحة البحرية .

و أكد المشتكون أنهم قاموا بشراء تذاكر لركوب باخرة “آرماس” المتجهة من مدينة موتريل الإسبانية يوم الإثنين 18 يوليوز 2016 ، ليفاجؤوا بأنه لا توجد مقاعد لهم داخل الباخرة رغم أنهم يملكون التذاكر ، ما جعلهم يضطرون للوقوف طيلة ساعات الرحلة من موتريل إلى الحسيمة ما جعل من سفرهم فعلاً قطعة من عذاب .

جدير بالذكر، أن خط موتريل الحسيمة تمت إعادة افتتاحه بعد جدل واسع و تساؤلات حول اسباب توقيف هذا الخط البحري خصوصاً أن جزءا مهم من الجالية المغربية المقيمة بالديار الأوروبية تنحدر من إقليم الحسيمة .

عبدالرحيم الجعواني

loading...
2016-07-22 2016-07-22
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي