بعد 19 عاماً على وفاتها..فيديو للأميرة ديانا يكشف حقائق مثيرة عن علاقتها بالعائلة المالكة!

بمناسبة عيدها الـ55، انتشر فيديو للأميرة ديانا، وهي تؤكّد أنّها “لا تظنّ ولا ترى نفسها أميرة البلاد، بل هي تطمح لتكون أميرة قلوب الناس”.

وصرّحت أنّ “المؤسّسة الملكيّة لا ترغب بكوني أميرة، لأنّهم قرّروا أنني لن أكون ناجحة لأنني لا أتقيّد بقاعدة وأقوم بالأشياء بطريقة مختلفة”.

وتابعت “كما أنّني أقود بقلبي وليس بعقلي، وحتّى ولو أدخلني هذا الأمر في مأزق في العمل، أتفهّم ذلك”، معتبرةً أنّه “على أحد الأشخاص أن يخرج ويظهر حبّه للنّاس”.

وكشفت أنّني “لا أظنّ أنّ لدي داعمين في المحيط والقصر الملكي كما أتوقّع، فهم يعتبرونني تهديداً”، مشدّدةً على أنني “هنا لأقوم بالخير، فأنا لست شخصاً مدمّراً”.

وأشارت الى أنّ “كل امرأة قويّة في التاريخ عليها أن تمرّ في مثل هذا المسار.. إنّها القوّة التي تسبّب الخوف والارتباك: لماذا هي قويّة؟ ومن أين أخذت قوّتها؟ والى أين تأخذها؟ وأين ستستخدها؟ ولماذا الشّعب لا يزال يدعمها؟”.

loading...
2016-07-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي