مثير.. 10 سنوات لـ”طنجاوي” برر قتله لشقيقه بأمر من “الشيطان”!

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف في طنجة، الأسبوع الماضي، شابا أقدم على قتل شقيقه بالقرب من أحد الأسواق في المدينة، بـ 10 سنوات سجنا نافذا، مع إحالته على مستشفى الأمراض العقلية.

واستغربت هيأة الحكم ومعها كل الحضور، الذي كان يتابع أطوار محاكمة الشاب، الذي يبدو أنه يعاني أزمة نفسية حادة، ومرضا عقليا، مما صرح به أمام هيأة الحكم بأنه أقدم على التصفية الجسدية لشقيقة، تلبية لرغبة “الشيطان”، الذي أمره بضرورة قتل أخيه، إذا أراد أن يصبح مسلما معتنقا لدين الإسلام، فسارع إلى تنفيذ أمر الشيطان، ووجه طعنات قاتلة إلى شقيقه بواسطة سكين، وذلك بالقرب من سوق السلام في المدينة.

وحاول القاضي أن يستوعب ما وصل إلى مسامعه، من رد مثير وتبرير غريب، حيث حاول أن يوضح للمتهم أنه كان يجب عليه أن يؤدي الشعائر الدينية الخاصة بالمسلمين من صلاة وصوم، كي يكون مسلما، بدل اقترافه لجريمة قتل في حق شقيقه، لكن المتهم كرر الجواب نفسه، وأكد أنه لبى أوامر الشيطان، كي لا يكون كافرا.

وقد أخضع المتهم، الذي كان يتابع علاجه لدى طبيب مختص في طنجة قبل ارتكابه للجريمة، إلى خبرة طبية أكدت أنه يعاني مرضا عقليا، ما دفع أمه وأشقاءه إلى تقديم تنازل له أمام قاضي التحقيق، وأمام هيأة الحكم.

وأثناء المرافعة، طالبت النيابة العامة بتطبيق القانون، وإحالة المتهم على مستشفى الأمراض العقلية لإخضاعه للعلاج، بينما التمس دفاعه تمتيع موكله بأقصى ظروف التخفيف، نظرا إلى معاناته، وعدم مسؤوليته الجنائية عن الأفعال الجرمية، التي اقترفها، لتقرر هيأة الحكم إدانته بـ 10 سنوات سجنا نافذا، مع ضرورة وضعه في المستشفى من أجل العلاج.

loading...
2016-07-04 2016-07-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي