المعتقل الأمازيغي السابق ”أساي” من طنجة: ماذا قدمت الحركة الأمازيغية للمعتقلين ؟؟

الحسيمة سيتي – طنجة

نظمت الحركة الأمازيغية بطنجة أمسية نضالية تحت شعار: سياسة الاغتيال والاعتقال لن تثنينا عن مواصلة الطريق إلى تمازغا،وذلك بمشاركة جمعية ماسينيسا وجمعية يوبا و حركة توادا ايمازيغن تنسيقية طنجة.

وقد تميزت الأمسية بحضور وجوه نضالية وسياسية أمازيغية بارزة،يتقدمها السيد أحمد الدغرني والمعتقلين السابقين للحركة الثقافية الأمازيغية مصطفى أساي وحميد أعضوش، وتميزت الأمسية أيضا بحضور مكثف ملئ كل أرجاء قاعة ابن بطوطة بطنجة.

وفي سياق توزيع المداخلات تحدث حميد أعضوش عن حيثيات إعتقاله سنة 2007 كما حمل نفس المعتقل كل المسؤولية للدولة المغربية في حال تعرضه لمكروه نظرا لتلقيه الكثير من التهديدات حسب قوله،وأشار المعتقل أيضا إلى أن القضية الأمازيغية أصبحت الآن قضيت شعب.

في حين أكد المعتقل السياسي السابق  للحركة الثقافية الأمازيغية مصطفى أساي عن ضرورة كشف ملابسات إغتيال الطالب بموقع مراكش عمر خالق، كما تساءل نفس المعتقل عن ماذا قدمت الحركة الأمازيغية للمعتقلين السياسيين.

وتم أيضا في هذه الأمسية تقديم ممثل عن لجنة متابعة ملف الشهيد عمر خالق،كما أكد الأستاذ الدغرني في مداخلته أن هذه الأمسية  التي تم فيها أيضا توقيع كتاب المعتقل الأمازيغي مصطفى أساي “الطريق إلى تمازغا ” هو انجاز بدوره ينضاف إلى إنجازات وإبداعات الحركة الأمازيغية بالمغرب.

تقرير: عمر سعلي ومحمد الحمراوي

tan2
loading...
2016-06-26 2016-06-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي