مكتب ‘الفاسي الفهري’ للكهرباء يتسبب في إفطار ساكنة تازة قبل الموعد

حسيمة سيتي – تازة أونلاين

تسبب انقطاع التيار الكهربائي بمدينة تازة قبل آذان مغرب يوم الجمعة 17 يونيو 2016، في ارتباك الصائمين، خصوصا في الأحياء المهمشة، حيث عمد السكان إلى اعتلاء أسطح المنازل لرؤية ضوء صوامع المساجد دون جدوى، مما جعل بعضهم يفطر قبل آذان المغرب بدقائق، فيما أفطر آخرون على آذان مدينة الرباط.

واستمر انقطاع التيار الكهربائي في بعض الأحياء كالأقداس والمسيرتين إلى أكثر من ساعة، فيما أعيد ببعض الأحياء التي تعتبر راقية بالمدينة بعد انقطاعه بخمسة دقائق فقط، أما بجماعة بني لنت فانقطع الكهرباء على الساكنة قبل آذان المغرب بخمسة عشر دقيقة ولم يعد إلا في الساعة 22:27.

ليست هي المرة الأولى التي ينقطع فيها التيار الكهربائي بشكل مفاجئ، على أحياء بكاملها دون سابق إنذار، بالرغم مما يروجه المكتب الوطني للكهرباء بتازة عبر بلاغاته المتكررة حول انقطاعات سابقة من أجل صيانة وتجديد الشبكة الكهربائية بمختلف مناطق إقليم تازة عند نهاية كل أسبوع.

الأمر الدي يعري حقيقة هاته الإصلاحات، مع استمرار انقطاع الكهرباء بشكل فجائي على مدينة بكاملها وعلى مجموعة من الجماعات القروية في لحظة واحدة، كما حدث اليوم الجمعة 17 يونيو 2016.

يذكر على أن سنة 2011 عرفت تازة احتجاجات عارمة بسبب المكتب الوطني للكهرباء، خصوصا في ما يتعلق بالفواتير التي أرهق غلائها جيب المواطنين، والتي كانت سببا في اندلاع أحدث ما يعرف بالكوشة.

من جهة أخرى، حمل المجلس البلدي مسؤولية انقطاع التيار الكهربائي لمكتب ‘الفاسي الفهري’.

loading...
2016-06-18 2016-06-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي