إلياس العماري : ”الكيف كان موجودا حتى قبل ان يوجد الريف”.

حل إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، ضيفا على جمعية المهندسين خريجي المدرسة العليا لصناعات النسيج والألبسة في الدار البيضاء، وذلك في إطار سلسلة اللقاءات التواصلية المفتوحة التي يحرص السيد الأمين العام على حضورها للتواصل مع الطلبة وخريجي مؤسسات التعليم العالي للإجابة على استفساراتهم ومناقشة الملفات التي تهم مستقبل الشباب والرأي العام بصفة عامة.

بين زمن السرية والشرعية

في معرض كلمته، قال الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، “لم يسبق لي أن قمت بمهمة سرية، قمت بالسرية في جزء من السياسة في ظروف يعرفها الجميع في بداية حياتي ولكن طلقت السرية وانتقلت إلى العلنية ثم إلى الشرعية، هناك زمن السرية وزمن العلنية وزمن الشرعية”.

وأكد الأمين العام أنه مازال يمارس نفس مهامه السابقة، مع وجود فرق واحد هو أنه كان في السابق يحاسبُ على نطاق محدود لكن الآن أصبح يحاسب على نطاق واسع، من حيث حساب المناضلات والمناضلين الذين يتقاسم معهم التنظيم، ومن جهة أخرى سيحاسب بصفته رئيسا لجهة طنجة تطوان الحسيمة، أي محاسبة المواطنين والسكان على الوعود التي استطاع الوفاء بها والعكس، وكذا طريقة التدبير والتسيير على مستوى مؤسسة دستورية هي الجهة،  وسيحاسبني نفس الشعب، يقول إلياس العماري، بما فيهم المناضلين على كل خطوة أقوم بها كأمين عام لحزب الأصالة والمعاصرة، إذن اليوم أحاسب في إطار واسع.

الريف والكيف

أوضح إلياس العماري، أن القنب الهندي ليس موضوع السياسة اليوم هذا موضوع العلم وهل يصلح لشيء؟ وإذا كان كذلك فينبغي الاستفادة منه؟ والآن ينبغي أن يكون هناك قانون لنقله إلى المختبر لإجراء اختبارات عليه إذا كان صالحا أم لا، لأنه إذا ضبط أحد وهو ينقله إلى المختبر سيعتقل.

ورفض إلياس العماري أن يصبح القنب الهندي موضوعا للمزايدات السياسية ومن يريد الحقيقة فلنتبادل مقرات السكنى ويكون هناك تناوب حتى في هذا الموضوع، لأن التناوب ليس فقط في الحكومة، ولابد أن نكون صادقين مع أنفسنا، وقبل أن يكون الريف كان الكيف.

تقييم حصيلة الحكومة الحالية

فيما يتعلق بتقييم حصيلة الحكومة، اعتبر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أن تقييم الحصيلة الحكومية من اختصاص النخبة (المهندسين)، موضحا في هذا السياق، أن الحكومة الحالية قامت على شعارين قبل وما بعد الانتخابات التشريعية لسنة 2011، وهما محاربة الفساد والاستبداد، فمؤشر الأول عرف تراجعا كبيرا من خلال احتلال المغرب للمركز 90 بعدما كان في الصف 80  قبيل الانتخابات التشريعية الأخيرة، كما تراجع مؤشر الحرية وطنيا بعدما سجلت حرية التعبير انخفاضا بنسبة 50 في المائة.

واعتبر الأمين العام أن الحكومة الحالية لم تف بوعودها التي أطلقتها خلال تصريحها الحكومي، بعدما اكتفت بتحقيق نسبة نمو لم تتجاوز 4 في المائة بعدما وعدت بنسبة 5 في المائة ثم تراجعت إلى 2 في المائة خلال السنة الجارية وهو ما اعتبره الأمين العام يمثل معدل 3  في المائة خلال حصيلة الحكومة الحالية خلال مدة ولايتها.

مديونية المغرب اليوم

تحسر إلياس العماري على واقع النمو ببلادنا، نظرا للمؤشرات والأرقام والمقدمة من وزارة المالية والتي تقول إنه لن نتجاوز 2 في المائة كمعدل نمو، وهو ما معناه أننا فقدنا منذ 2011 على الأقل 1.5 من المعدل المشار إليه، وهو ما يشير على أنه تم فقدان مناصب شغل كثيرة نتجت عنها نسب كبيرة من البطالة.

واعتبر العماري أن بطالة الإنسان الذي لم يدرس أكثر خطورة من بطالة إنسان له حد أدنى من التعليم والتكوين.

وأشار إلياس العماري إلى أن مديونية البلاد لم يسبق لها أن ارتفعت كما هو الحال اليوم حيث رقمها مرتفع جدا، والموارد التي يتم توفيرها من خلال المرور عبر مناخ دولي جيد وعوامل أخرى توجه نحو الاستهلاك وليس إلى الاستثمار خاصة في الابتكار والصناعة.

السياسي والمهندس

قال إلياس العماري في معرض حديثه عن دور المهندس في السياسة وأهمية الاستفادة منه في التنمية “أنا تعلمت السياسة على يد المهندس”، موضحا في هذا السياق أن السياسي يمكن أن يبكي وهو يسمع لشكاوي الناس لكن قدرة هذا الأخير على ابتكار وإنتاج حلول للمشاكل يحتاج فيها للمهندس.

وأشار الأمين العام إلى أن الدول العالمية لما أرادت أن تغزو المجال الاقتصادي استثمرت في المهندسين، مؤكدا أن المغرب بحاجة إلى مهندسين في جميع القطاعات وخصوصا في المجال السياسي، لأن المهندس، حسب الأمين العام، لديه القدرة على التعلم من السياسي لكن السياسي ليست له القدرة على التعلم من المهندس.

سكان البادية والمدينة

استطرد الأمين العام، تعليقا على تصريحات عبد الإله بن كيران، رئيس الحكومة، حول سكان البادية ” إن أخطر شيء يمكن أن يصيب أي بلاد هو يوم نقدر أن نفرق بين أولاد البلد الواحد الموحد”.

وتحدث إلياس العماري في هذا السياق عن ذكريات الطفولة، حيث قال “لأول مرة أقول إن جزء من الحقد الذي كان لدي وأنا صغير كان ما بين ساكنة البادية وساكنة المدينة، حيث أنه  ما بين عامي 1978و1979 حضر أحمد عصمان، الوزير الأول اَنذاك، إلى الحسيمة وكانوا يجمعوننا في شاحنة للذهاب لاستقباله، وفي ذلك اليوم لبست أحسن ما لدي وكان “بلوزة” زرقاء للدراسة، فاستهزأ الأطفال من ارتدائي “البلوزة” يوم العطلة.

واسترسل الأمين العام ليقول “إن رئيس الحكومة ربما كان في نشوة ولا أظن أنه فكر قبل أن يتكلم لأنه في بلادنا لحد الساعة لا نفرق بين سكان البادية وسكان المدينة ونتعامل كوطن واحد وجميع المصائب التي حلت ببلادنا كان الشعب فيها صفاً واحداً”.

unnamed (1)

إصلاح صناديق التقاعد

اعتبر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أن أي إصلاح لن يأتي من جانب واحد، أو حلول من دون مناقشة وإشراك جميع المتدخلين، مضيفا في هذا السياق، أن إصلاح صناديق التقاعد ليس وليد اليوم، وإنما دق ناقوس الخطر حوله، وإصلاحها يعود إلى عهد حكومة عبد الرحمان اليوسفي، وتشكيل لجان في عهد حكومة عباس الفاسي، التي واجهت إكراهات من استمرار ومواصلة النقاش حول إصلاح تلك الصناديق، معتبرا أن النقابات العمالية من حقها رفض مناقشة إصلاح صناديق التقاعد وربطها بمناقشة ملفها المطلبي.

وفيما يتعلق بموقف حزب الأصالة والمعاصرة، أكد إلياس العماري، أن موقف الحزب مع إصلاح صناديق التقاعد وتعميم التقاعد، بالاحتكام لآراء المتقاعدين والموظفين، وبحث الأسباب التي أدت لإيصال تلك الصناديق إلى الوضعية الحالية التي أضحت عليها الآن، وطرح الأسئلة المسؤولة حول تسييرها.

جورنان

loading...
2016-06-16 2016-06-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي