تزامنا مع رمضان…اسواق جهة طنجة تطوان الحسيمة تعرف ارتفاعا صاروخيا للاسعار

سجلت أسواق جهة طنجة تطوان الحسيمة خلال مطلع شهر رمضان الحالي ارتفاعا مهولا في اسعار الأسماك بمختلف أنواعها خاصة تلك التي تعرف إقبالا متزايدا عليها في هذه الاسواق من قبل شريحة مهمة من المواطنين ذوي الدخل المحدود ، وهذا ما دفع المواطنين بهذه الجهة تحديدا الى العزوف عن استهلاك هذه الأسماك والبحث عن بدائل غذائية أخرى في متناول الدخل اليومي لهم ، وموازاة مع أسعار الاسماك التي تعرفها أسواق هذه المنطقة سجل أيضا ارتفاع مماثل في أسعار الفواكه التي تعرف أقبالا متزايدا عليها خاصة في شهر رمضان الأبرك وتحديدا البرتقال والتفاح والموز ، الأمر الذي دفع المواطنين بجهة طنجة تطوان الحسيمة إلى البحث عن بدائل أخرى لاستهلاكها عند وجبة الافطار كمسحوق العصير المحلي والمستورد بمختلف انواعه ، هذا من جهة ومن جهة اخرى سجل إقبال متزايد لذات الغرض على مشتقات المرطبات في مجلات إنتاجها نظرا  لمتوسط أسعارها مقارنة مع أسعار الفواكه التي تستعمل لنفس الغرض عند وجبة الإفطار ، ومع هذه المواد في أسواق الجهة قوبل باستنكار واسع من طرف المستهلكين الذين ابدوا اندهاشهم لهذه الاسعار خاصة ان المغرب يتوفر على سواحل في غاية الاهمية بالنسبة للصيد البحري ، وحقول واسعة في شتى انحاء المغرب لإنتاج الفواكه ، وطالبوا في معرض حديثهم بداخل هذه الاسواق وفق ما أوردته بعض المصادر لجهات مسؤولة بالوقوف بحزم في وجه هذا الارتفاع في أسعار الأسماك التي تعد مادة استهلاكية شبه يومية لغالبية المواطنين الذين باتوا يفضلون هذه المادة الغذائية كبديل لمواد أخرى تعرف هي الأخرى ارتفاعا في اسعارها ، وشددوا على ضرورة مراقبة أسعار هذه المواد ومطالبة العاملين بهذه الاسواق باحترام الاسعار التي تحددها الجهات المعنية على الصعيد الوطني والمحلي وذلك للرفع من استهلاكها من قبل المواطنين بفرص متكافئة

loading...
2016-06-14 2016-06-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

التعليقاتتعليقان

  • Pakite Belhaj

    ليس في رمضان فقط بل على مدار السنة لكن العيب فينا ليس في التجار أو المسؤولين لماذا لا نتحدث في الاتحاد قوة لنقاطع المنتوجات التي ثمنها تعدى الحدود سترى ماذا سيحل بمنتوجاتهم لكن هذا لن يحدث أبدا لأننا جبناء

  • Rifland Rifland

    المسؤولون غائبون عن الساحة بل هل كل ما يحتاجونه يأته بالمجان

حسيمة سيتي