ما حكاية آيث ورياغر مع مقولة “ثوري ثوري thori thori”!!

 [sociallocker]
 Imad El Attabi

كثيرا ما نسمع عن مقولة “ذوري ذوري thori thori”، وهذه المقولة تعبر غالبا على العناد الكبير لدى قبيلة آيث ورياغر بالريف المغربي، وقصة هذه المقولة حدثت حسب ما تناقلته الشهادات الشفهية بمنطقة “تماسينت”.

القصة تقول أن فلاحا كان يملك أشجار التين (ذازاث)، وكان كل مرة يلاحظ أن ثمرات إختفت من الشجرة، ومعروف على هؤلاء الناس أنهم يبغضون ذلك الشعور بشمتة السرقة وأنهم ضحك عليهم من طرف لص غبي، ومع توالي إختفاء الثمرات من الشجرة، قرر ذلك الفلاح أن يحرص تلك الشجرة، وإذا به يضبط شخصا على تلك الشجرة، وقام برفع فوهة بندقيته نحوه، فصرخ الشخص قائلا، “إنه أنا يا أبي”، فقال له الفلاح ” روخا ذوري ذوري أمي rokha thori thori ammi” ما معناه ” يا ابني البندقية الآن وجهت نحوك”، فأطلق عليه النار…

لا أعرف ما مدى حقيقة القصة ولكن هذا هو أصل هذه المقولة!!!

[/sociallocker]

loading...
2016-06-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي