في الصراع الابدي بين البارصا و الريال، التحكيم و فرانكو و دي ستيفانو و كاتالونيا!

Zhor Baki – زهور باقي مافهمتش كيفاش واحد كيهضر على العدل في التحكيم وهو كيشجع فرقة فرانكو…فرانكو اللاعب رقم 12 من 1936 حتى 1975 الي أعدم جوسيب سانيول رئيس برشلونة بلا أي محاكمة، وعين رئيس جديد لبرشلونة يدين بالولاء لفرانكو وكان اسمه انريكي بينيرو،والذى كان اول قراراته منع النشيد الكتلونى وتقليص عدد خطوط الفريق الحمراء والصفراء والتى تمثل العلم الكتلونى واستخدام اسم النادي باللغة الاسبانية بدلاً من الكتلونية. والقصة الاشهر هي قصة دي ستيفانو الذى صنع مجد ريال مدريد فقد اتفق النادي الكتلونى مع اللاعب ولكن تم تغيير لوائح الاتحاد السبانى بخصوص تعاقد اندية المقاطعات مع اللاعبين ليمهد الطريق الى ريال مدريد للظفر باللاعب. بلا مانهضرو على قصة 11 ل 1 اللي كولشي عارفها ديتل 1943.

فرانكو خلق عداوة تاريخية بين البارصا والريال فقط لأن كاتالونا كان كيشكل ليه مشكل على الوحدة الترابية، فرانكو اللي قمع أي لغة أو ثقافة أو رياضة أو بنادم ينتمي لكتالونيا..

مافهمتش كيفاش واحد ريالي كيشجع فرقة ديال فرانكو من جبابرة الظلم والدم في التاريخ . يجي يهضرلي على العدل والتحكيم والبيع والشرا.

فرق كبير بين تشجع فريق مقهور تاريخيا وكان كل حلمو الانعتاق والتحرر والحرية وتقرير المصير وبين فريق قاهر تاريخيا وتجي تقولي البارصا شرات حكم… الريال راه شارية تاريخ

loading...
2016-04-10 2016-04-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي