إلياس العمري ينظم ندوة الدولية الأولى حول الكيف والمخدرات في هذا التاريخ!

يعتزم رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة السيد إلياس العمري تنظيم الندوة الدولية الأولى حول الكيف والمخدرات بطنجة وذلك تحت شعار جميعا من أجل بدائل قائمة على التنمية وحقوق الإنسان يومي18و19مارس 2016 بمقر الجهة بطنجة.

ويسعى مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة عبر هذه الندوة الدولية الأولى من نوعها من أجل إتاحة الفرصة لمنتخبي الجهة، التي تعتبر تاريخيا منطقة لإنتاج الكيف في المغرب وكذا المجتمع المدني المهتم بالموضوع ومزارعي الكيف، لمناقشة الإشكالية المرتبطة بسياسية المخدرات.

ومن المرتقب ان يحضر هذه الندوة عدد المسؤولين من المغرب كإدريس الزمي رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ونزار بكة رئيس المجلس الإقتصادي والإجتماعي والبيئي، ومحمد الطوزي الباحث السوسيولوجي ورئيس جمعية تلركا للتنمية المستدامة.

كما سيحضرها خبراء دوليون في مجال المخدرات والكيف من المكسيك وجنيف وسويسرا وفرنسا وهولاندا وإسبانيا وبوليفيا، إضافة الى إرلندا وألمانيا  وبولونيا وكولومبيا.

والندوة تندرج في إطار الإستعداد للمشاركة في الدورة الاستثنائية للجمعية العامة للأمم المتحدة، الخاصة بالمخدرات والجريمة، والمقرر انعقادها بنيويورك ما بين 19 و 21 أبريل المقبل. حيث سيتم في نهاية الندوة رفع توصيات للمجتمعين في الدول المعروفة باسم UNGASS,

تبقى الإشارة أن حزبي الاستقلال وحزب الأصالة والمعاصرة، من المدافعين عن تقنين زراعة الكيف واستخداماته في المجال الصحي والصناعي، وقد تم في هذا الإطار تقديم مقترحات قانون للبرلمان.

 متابعات

loading...
2016-03-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

التعليقاتتعليقان

حسيمة سيتي