وجدة…بنكيران ينسحب من الباب الخلفي بعد ان رفع الأساتذة المتدربون في وجهه شعار إرحل -صور +فيديو

في سابقة تنم عن نهج الحكومة في التعاطي مع الاحتجاجات الفئوية، طالب عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، منظمي لقاءه بطلبة معهد الدراسات العليا للتدبير بوجدة تدخل الأمن لطرد الأساتذة المتدربين من قاعة بمعهد الدراسات العليا للتسيير بوجدة كان يلقي بها كلمة،بعدما تطورت الشعارات من المطالبة بإسقاط المرسومين المرتبطين بتكوين أساتذة الغد إلى مطالبة بكيران بالرحيل ورفع شارة الصفر في وجهه.. 

وقاطع المحتجون، وأغلبهم من الأساتذة المتدربين، كلمة بنكيران، الذي حاول تجاهل شعاراتهم التي دعته للرحيل، ورفعت في وجهه إشارات الصفر، غير أنه ثار في وجههم بعد إصرار المحتجين ورفعهم صور الأساتذة المعنفين في مختلف الوقفات التي نظموها، حيث وصفهم ب “الصغار” ما زاد من احتجاجهم، ليضطر لطلب تدخل الأمن لإخراج من نعتهم بأنهم ليس لديهم ما يفعلونه داخل القاعة، مؤكدا تشبثة بالمرسومين، وبكون التوظيف المباشر وعن طريق الولاءات قد انتهي، على حد قوله.

وبدا بنكيران منفعلا لدرجة توقيف الموقع الرسمي للحزب البث المباشر لتفادي نقل إي مشاهد محرجة لرئيس الحكومة.

received_1150380388314743
oujde benk1
loading...
2016-03-06 2016-03-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

التعليقات4 تعليقات

حسيمة سيتي