الانسان الامازيغي متهم حتى تثبت براءته …فقط لانه امازيغي !!

عندما يسعى الانسان الامازيغي للتعبير عن رأيه  أو يطالب بحقه يوصف من طرف المتربصين بالإنفصالي و العنصري، و يلقبونه بالصهيوني و الملحد و العلماني، ويقولون عنه بأنه ممول من طرف إسرائيل، و أنه يزعزع الوطن و الدين حتى و لو  قضيته عادلة و مشروعة، كأنما الدين و الوطن بيده وأن هو وحده من يتحكم فيهما.

أما إذا تعلق الأمر بفقيه متشدد أو سياسي إنتهازي أو مغني متبرج أو شيء من هذا القبيل، فالكل يفتون بإيجاز ما قاله فلان وعلان و الكل يصمت كأنما لا عين رأت و لا أذن سمعت، فالكل يدافع عن مواقفهم الشاذة و غير العادلة. حتى لو تعلق الامر بهرطقات تجار الدين الذين يفتون بجواز قتل أبرياء سوريا و اليمن و العراق كما يحدث حاليا، أو كأن يصف بن حمزة امازيغ بالمغنيين و المفسيدين، أو كأن يصف رئيس الحكومة الأمازيغية بالشنوية أو يستهزء بفطور الأمازيغ كانهم في بلاد غير بلادهم أو كانهم عبيد في عصر الجاهلية.

و إذا ما قدم مغني أغنية عنصرية ضد إسرائيل أو امريكا فيقولون بأنه يدافع عن فلسطين و أبناءها، لكن عندما يحرم كل من السفياني و ويحمان التطبيع مع إسرائيل و يتشبثون بالعروبة أكثر من العرب الذين عاشوا في عصر أبوجهل و أتباعه ،ثم يكتسبوا عواطف و أحاسيس أمة كاملة وبعده يتجه السفياني إلى إذاعة إسرائيل ويظهر عليها بالطربوش الحمراء (العثماني-الفاسي) و جلابة بيضاء. ماذا يظن نفسه؟

فعلى الأقل الإنسان الأمازيغي يحترم الآخر كإنسان كيف ما كان عرقه (عربي – امازيغي -افريقي -كردي – هندي – سامي- حامي …)، وكيف ما كان إعتقاده (مسيحي -يهودي -بوذي – لا ديني …) ،وانه لا يدغدغ شعور أحد فقط يدافع عن اللغة الأمازيغية بإعتبارها لغته الأصلية ويطلب بحصانتها القانونية و بشرعيتها التاريخية. لكن ما صدمني حقا هي تلك الصور التي إنتشرت على المواقع الإجتماعية يظهر فيها السيد السفياني على التلفزيون الإسرائيلي، نسي بذلك مناهضته للتطبيع مع إسرائيل أو أن ما قام به ليس تطبيعا؟!.

مراد شكري

loading...
2016-03-03 2016-03-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

التعليقات10 تعليقات

  • أبو أيمن عبد الله

    راه الكلاخ

  • Affani Yasin

    كدب باينة هههه

  • Bilal Hhamrri

    عنوان الصورة ليس في المستوة

  • Fouad Morchid

    baraka man lfitna

  • فارس احمد

    كلام فارغ جدا كلنا مغاربة ابدا لم نحس باي فرق بين امازيغي او صحراوي او جبلي او اي شيء من هد القبيل مجرد فتنة دخيلة علي مجتمعنا

  • Otman Saad

    nous sommes tous de marocains à majorité musulmane ! yakfass 🙁

  • Abdelouahad Elkmaimi

    J’aime pas

  • Ahmed Ast

    ما هذا الطرح الغريب
    من يتهم الامازيغي فقط لانه امازيغي
    منذ متى سمعنا هذا في المغرب
    لا حول ولا قوة الا باله

  • Abdelkader Essabrari

    من أين جئت بهذا الافتراء و الباطل

  • Chahid Arifi

    جمع زربيتك وتبع الكار

حسيمة سيتي