طبيعة السائل المنوي .. وكل ما يخصه من معلومات

هناك أسباب كثيرة تؤثر على نسبة خصوبة الرجل مثل خلل الهرمونات وبعض الامراض والإصابات في الجهاز التناسلي التي تعمل علي إعاقة الرجل من الإنجاب مؤقتا او بصفة دائمة

كيف يتم تصنيع الحيوان المنوي :

هذه العملية المعقدة تجري في أنابيب رقيقة موجودة بالخصية يحدث انقسام للخلية ينتج عنة بعد سلسلة من العمليات الحيوية الحيوان المنوي الكامل النضج والذي يحمل نصف الشريط الوراثي للرجل وتمر هذه العملية ب 6 مراحل تستغرق حوالي 16 يوم لتكتمل ومن ثم يحتاج الأمر الي خمس دورات لإنتاج حيوان منوي كامل ويعني ذلك انه لإنتاج حيوان منوي كامل يستغرق الأمر ثمانين يوما تقريبا وهذه العملية الحيوية تحت سيطرة هرمونات الغدة النخامية والهيبوثلامس ( تحت المهاد )أي انه اذا حدث مرض ما او حمي فانه يؤثر علي الحيوان المنوي الذي يكتمل بعد ثمانين يوما .

فى الخصيه ذلك العضو العجيب والذى يقسم الى اهرامات(200-350 هرم) هذه الاهرامات مليئه بالانابيب الرقيقه (600-1200) بطول حوالى 250 مترا وحول هذه الانابيب توجد خلايا ليدج واوعيه دمويه وخلايا اخرى اما الانابيب الرقيقه فتتكون من الخلايا الجنسيه و خلايا سرتولى التى ترتكز على غشاء وتعمل كدرع وتغذيه للخلايا الجنسيه بالاضافه الى ان هذا الغشاء يمنع مواد كثيره من النفاذ الى او الخروج فهو حاجز ذكى يسمح بمرور مواد معينه فقط وهو عامل مهم فى حماية الحيوانات المنويه تحت التكوين ومنع تكون مضادات لها فى الجسم .الخلايا الجنسيه تصنع الحيوانات المنويه اما خلايا ليدج فهى تفرز هرمون الذكوره تستستيرون استجابه لهرمون الغده النخاميه وبطريقه متأرجحه تبلغ اقصاها فى الصباح الباكر.

ان عملية تصنيع الحيوانات المنويه تبدأ فى الخلايا الجنسيه بعد البلوغ نتيجة لهرمونات الغده النخاميه فى قاع المخ فتتحول تلك الخلايا الى الطور الاول وتدخل فى اقسامات عديده وعمليات حيويه معقده من الانقسام والتحور حتى تصل الى المرحله شبه النهائيه spermatids وتخرج هذه من خلايا سرتولى الى داخل الانابيب وتمر فى هذه الشبكه الانبوبيه حتى تصل الى البربخ وهنا يكتمل نضوجها وتخزن .اثناء القذف : تدخل الحيوانات المنويه من البربخ الى الحبل المنوى الذى يمتد بطول حوالى 30-35سم ويتم ضخها اثناء النشوه الى الامام فى موجات وفى نهايته يلتقى مع الحويصلات المنويه التى تضيف سائل هى الاخرى ويسير الخليط عبر البروستاتا التى تضيف سائل ايضا ليتم ضخ السائل عبر الفتحات المنويه فى قناة مجرى البول الخلفيه ويتم فى هذه الاثناء قفل عنق المثانه حتى لايتجه السائل للداخل وانما يخرج للخارج مع النشوه

الاخصاب :

لكى يحدث ذلك يجب ان يصل الحيوان المنوى الى عنق الرحم ويخترق السائل اللزج المبطن له(المخاط) والذى يكون فى ارق سمك له فى منتصف الدوره ثم يستمر الحيوان المنوى فى رحلته عبر الرحم الى قناة فالوب حيث البويضه ويخترق الجدار الخارجى لها ويتحد مع المكونات الداخليه لتكوين الزيجوت وبعد ذلك يتعلق هذا الجسم المخصب بجدار الرحم ليبدأ رحلة الحمل , اى مشكله فى المراحل السابقه تمنع حدوث الحمل وبالتالى قد تؤدى الى العقم .

ارقام :

تقريبا هناك رجل من كل 25 رجل يعانى من مشاكل فى الانجاب ,90% من هذه المشاكل اما بسبب نقص عدد الحيوانات المنويه او نقص كفائتها ومع ذلك 23% من هؤلاء ينجبون خلال خلال عامين بدون اى نوع من العلاج 10% خلال اربع سنوات . انخفضت الخصوبه بشكل واضح وحاد تبعا للاحصائيات ففى 1940 كان متوسط مايخرجه الرجل 113 مليون حيوان منوى فى الملليتر انخفضت الى66 مليون عام 1990 !!

تمثل الأسباب الخاصة بالرجل حوالي 40% من أسباب العقم ككل وهي كالتالي :1- تأخر نزول الخصيتين في كيس الصفن عند الولادة وكلما تأخر الوقت كلما كان ذلك اشد تأثيرا علي إحداث تلف بالخصيتين .2- مشاكل الحبل المنوي :انسداد الحبل المنوي بسبب إصابة او مرض مثل السيلان او درن الجهاز التناسلي او غياب الحبل المنوي علي الجهتين .3- خلل في الهرمونات المسيطرة علي عملية تصنيع الحيوان المنوي هرمونات الغدة النكافية وهرمون الذكورة او زيادة في هرمون البرولاكتين .4- الامراض التي تنتقل عن طريق الجنس مثل السيلان والزهري .5- خلل في السائل المنوي الذي تنتجه الغدة المنوية والبروستاتا مثل نقص الفركتوز.6- دوالي الخصيتين توثر علي عدد الحيوانات المنوية وحركتها .7- بعض الامراض المناعية مثل وجود أجسام مضادة للحيوانات المنوية سواء عند الرجل اوالمرأه.8- أسباب اخري مثل سرطان الخصية واصابة الخصية إصابات مؤثرة وبعض الامراض مثل أمراض الكلي المزمنة والحمي الميكروبية .في أحيانا ليست بالقليلة بعد الفحص لكلا الزوجين لا يظهر أي مشكلة ويعتقد الباحثين أن اللهفة الشديدة والتوتر العصبي ربما يؤثر بالسلب علي الزوجين لذلك ينصح بالتروي والحكمة مع الرضا وربما يجعل الله بعد عسر يسرا

الابحاث

105373308_789

اختبارات السائل المنوى

اول واهم خطوة يجريها الرجل كبيان قدرته علي الإنجاب هو تحليل السائل المنوي ونظرا لأهمية التحليل يجب ان يجري بشكل جيد .تعليمات مهمة :يجب ان تعطي العينة بحيث يكون هناك امتناع عن الجنس لمدة يومان علي الأقل وأسبوع علي الأكثر ( بعض المراكز تقول من 3 الى 10 أيام )اعطاء العينة عن طريق الاستحلام -الاستمناء- فقط ( العادة السرية )تجميع العينة بالكامل في الوعاء والمعطي له من المعمل .اذا كانت العينة بعيدة عن المعمل يجب تدفئة العينة حتي وصولها للمعمل وممكن ذلك بوضعها تحت الإبط ويدفئها بجسمه .الحرص علي استلام المعمل للعينة وبدأ العمل بها خلال اقل من ساعة من جمعها .

ما هي الاختبارات الأساسية التي تجري علي العينه:

طبقا لتعليمات منظمة الصحة العالمية هناك اختبارات أساسية تجري علي السائل المنوي لبيان الخصوبة .1- المظهر

2- الحجم

3- السيولة والتجلط

4- اللزوجة

5- كيميائية العينة ( قلوي أم حمضي ودرجته ).

6- الحركة

7- عدد كرات الدم البيضاء ( خلايا الصديد )

8- عدد الحيوانات المنوية في الملليلتر والعينة ككل

9- المورفولوجي ( الشكل والحجم للحيوانات المنوية ونسبة الطبيعي وغير الطبيعي )

10 – وجود أجسام مضادة

ما هي المكونات الطبيعية للسائل المنوي

بجانب الحيوانات المنوية يحتوي السائل المنوي علي ماء وسكريات ( لامداد الحيوان المنوي بالطاقة ) وقلويات ( لحماية الحيوان المنوي ضد حمضية قناة مجري البول في الرجل والمهبل في المرآة ) والبروستاجلاندين ( مواد تسبب انقباض الرحم وقناة فالوب ويعتقد بأنها تسهل مرور الحيوان المنوي الي الداخل ) وفيتامين ج وزنك وكوليسترول وبعض المواد الأخرى .

يتكون السائل الخارج مع القذف ليس فقط مما جاء من الخصيه والبربخ ولكن ايضا من غدد كوبر وغدد ليتر فى قناة مجرى البول وذلك لتزييت هذه القناه ومعادلة حمضيتهاوكذلك من الحويصلات المنويه والبروستاتا . عادة مايكون السائل المقذوف من1,5الى 5 ملليتر تنتج منه الحوصلات المنويه من 40 الى80% من الكميه . من هذه المواد المفرزه الفركتوز لتغذية الحيوانات المنويه والبيكربونات لمعادلة حمضية المهبل.

ان تركيز الفركتوز فى السائل المنوى ما بين 120-450 مجم دى ال ونسبه اقل من 120 تعنى وجود انسداد فى الفتحات المنويه فى قناة مجرى البول الخلفيه او عدم وجود حويصلات منويه خلقيا وخاصه عندما يكون حجم السائل الخارج قليل وقليل اللزوجه .اما البروستاتا فتساهم بنحو10-30% من السائل الخارج بمواد مثل الانزيمات التى تعيد سيولة بعد تجلطه فى خلال 5الى25 دقيقه وكذلك الزنك ودهون فوسفاتيه وانزيمات اخرى.

هل ينقل السائل المنوي الامراض

السائل المنوي الطبيعي الصحي لا يوجد به مركبات ضارة بالصحة ولكن هناك بعض الفيروسات مثل الإيدز تنقل عن طريق السائل المنوي للشخص المصاب

ما هو الطبيعي بالنسبة لنتائج تحليل السائل المنوي

الحجم : حوالي 3 مليلتر من (2 الى 6 ).العدد : 20مليون حيوان منوي في الملليلتر او اكثر.الحركة : 50% من الحيوانات المنوية ما زالت نشطة تتحرك بعد ساعتين .نسبة الطبيعي الي غير الطبيعي : علي الأقل 60 % من الحيوانات المنوية في العينة تبدو طبيعية غير مشوهه او ميتة .العينة طبيعيا تسيل خلال ساعة والكيميائية من 7 الى 8 .

ابحاث اخرى:

2-موجات فوق صوتيه على كيس الصفن :

توضح حالة الخصيتين والبربخ والحبل المنوى وهل يوجد دوالى ام لا وتفيد فى اشياء كثيره وهى من الابحاث الاساسيه فى مريض العقم .

3-موجات فوق صوتيه من خلال الشرج :

عندما يكون هناك نقص شديد فى الحيوانات المنويه او غيابها فهى مفيده فى تشخيص مشاكل الحبل المنوى والبروستاتا والحويصلات المنويه وهل هناك انسداد فى الفتحات المنويه وفى هذه الحاله يتم فتح الانسداد بالمنظار.

4- تحليل هرمونات :

اقل من 3% من اسباب العقم لدى الرجل بسبب خلل فى الهرمونات وهذه الهرمونات هى FSH-LH-PROLACTIN-TESTESTERONE هذه الهرمونات الاربعه قريبة التأثيربعضها ببعض وتأثيرها حيوى فى انتاج الحيوانات المنويه.

5-اشعه بالصبغه على الحبل المنوى :

قد يحتاج مثل هذا الامر لبيان هل هناك انسداد فى الحبل المنوى من الداخل وتستخدم هذه الوسيله فى حالات عدم وجود حيوانات منويه فى العينه والخصيه تبدو جيده فيمكن عملها فى نفس الجلسه مع عمل عينه من الخصيه او يمكن عن طريق ابره خلال الجلد من الخارج .

6-اخذ عينه من الخصيه :

فى حالات عدم وجود حيوانات منويه فى العينه وحجم الخصيه يبدو طبيعيا والهرمونات طبيعيه وتوقع انسداد فى الحبل المنوى او غيابه فى الجانبين ويتم اخذ العينه جراحيا اوبابره خاصه .

7-بعض الاختباراتوهناك بعض الاختبارات الاخرى ولكن لايتم اللجوء اليها الا فى حالات معينه مثل اخذ عينه من مخاط رحم الزوجه بعد الجماع وتحليلها وعادة مايوجد من10الى20 حيوان منوى وهذا معناه ان اختراق الحيوانات المنويه للمخاط جيده اما ان وجد عدد قليل او لايوجد حيوانات منويه فى عينة مخاط الزوجه بعد الجماع فمعنى ذلك ان هناك مشكله فى هذا الخصوص وربما احتاج الامر الى اخصاب خارج الرحم .

التشخيص :

الفحص الإكلينيكي الكامل علاوة علي فحص الأعضاء الجنسية لبيان وجود دوالي مثلا او أورام او وجود الحبل المنوي علي الناحيتين امراض نقص في هرمون الذكورة ومع ذلك مناقشة التاريخ المرضي او أي أدوية يتعاطاها المريض قد يكون لها تأثير علي إنتاج الحيوانات المنوية و اول اختبار واهم اختبار بالنسبة للرجل هو تحليل السائل المنوي ولا يتم اتخاذ قرار بان هناك مشكلة الا بعد تحليل السائل المنوي ثلاث مرات متعاقبة بين المرة والأخرى أسبوعين علي الأقل ولا تختلف عن بعضها في حدود 20% يظهر تحليل السائل هل هناك حيوانات منوية في العينة أم لا وكم عددها ونسبة الطبيعي منها وغير الطبيعي وحركتها للأمام وتفاصيل ذلك موجودة تحت موضوع تحليل السائل المنوي ونتائج التحاليل تدخلنا في عدة طرق فرعية منها :

1- عدم وجود حيوانات منوية بالسائل المنوي : وهناك احتمالان رئيسان إحداهما غير قابل للعلاج حتي هذا التاريخ وهو ان الخلايا المسئولة عن تصنيع الحيوانات المنوية غير موجودة وطبيعية ولكن هناك خلل هرموني أو انسداد في الحبل المنوي أو الطريق حتي قناة مجري البول أو الحبل المنوي غير موجود خلقيا علي الجانبين وممكن في هذه الحالات أخذ عينة مباشرة من الخصية أو من الحبل المنوي وحقنها في الحبل المنوي او الحقن المجهري ( طفل الأنابيب ) لإحداث الحمل أو تعويض الهرمونات الناقصة .

2- هناك حيوانات منوية ولكن العدد غير كافي ( أقل من 20 مليون في الملليلتر)وأسبابه كثيره منها القابل للعلاج مثل دوالي الخصيتين أو نقص الهرمونات والعوامل البيئة مثل التعرض لملوثات كيميائيه مثل المبيدات الحشريه او التعرض بكثره للحراره العاليه مثل العمل امام فرن وكذلك تعاطى المخدرات والتدخين وبعض الادويه.ويكون العلاج بوقف التعرض لهذه الأشياء وهناك أسباب أخري جينية وإصابات بالخصية وهنا يمكن التفكير في الحقن المجهري أو الحقن بالرحم .

3- هناك حيوانات منوية وبعدد كاف ولكن نسبة الغير طبيعي منها تزيد علي 60% وهذه أغلب أسبابها قابلة للعلاج مثل التهابات ميكروبية يمكن عمل مزرعة وإعطاء المضادات الحيوية المناسبة لفترة كافية وإعادة التحليل بعد ثلاثة شهور علي الأقل لبيان نتيجة العلاج .4- حركة الحيوانات المنوية ضعيفة أي تقل عن 50% بعد ساعتين ,اشهر أسبابها الدوالي ويكمن علاجها جراحيا أو الالتهابات الميكروبية ويكمن علاجها بالمضادات الحيوية .

5- السائل المنوي به نقص بعض المكونات المهمة مثل الفركتوز وفحص العينة من حيث وجود أجسام مضادة وهناك اختبارات أخري معقدة لا مجال للحديث عنها مثل أخذ عينة من الغشاء المخاطي لعنق الرحم في اليوم التالي من الجماع وهذه الاختبارات لا يتم اللجوء إليها إلا عندما لا يكون هناك سبب واضح في العوامل السابقة .

التلقيح الصناعى :

فى السنوات القليله الماضيه حدثت تطورات كبيره فى هذا المجال واصبح هناك امل فى معظم الحالات التى كانت مستعصيه فى الماضى ففى الحالات التى يوجد بها انسداد فى الحبل المنوى والحالات التى يكون فيها عدد الحيوانات المنويه قليل يتم اخذ عينه بها حيوانات منويه من الخصيه وحقنها فى الرحم او حقنها فى بويضه تم استخلاصها من الزوجه- طفل الانابيب- ثم اعادة زرع البويضه المخصبه فى الرحم او انتقاء حيوان منوى صحيح من خصية الزوج وحقنه فى بويضة الزوجه تحت المجهر – الحقن المجهرى- ثم زرعها فى الرحم والنتائج مباشره .

——————————————————————————–

ما هي أهم المؤثرات التي تضر الحيوانات المنوية للرجل وبالتالي تؤثر علي قدرته علي الإنجاب :

أشياء كثيرة بتجنبها فانك تحافظ علي صحتك الجنسية وقدرتك علي الإنجاب ومنها التدخين والمخدرات مثل الماريجوانا والبانجو وبالطبع البودرة الهيروين وخلافة وإدمان الكحوليات والخموروالتعرض المتكرر للتلوث الكيميائي مثل الاستنشاق المستمر لمبيدات الحشرات وكذلك التعرض المستمر لمنطقة الحوض للحرارة العالية كان يقف الشخص باستمرار أمام مصدر حراري فرن مثلا ولبس الملابس الداخلية الضيقة باستمرار ومزاولة التدريبات الرياضية العنيفة التي تولد حرارة مستمرة حول الخصيتينونقص فيتامين ج واستعمال بعض الأدوية لفترة طويلة مثل هرمونات البناء المنشطه التي يستعملها البعض في بناء العضلات وأدوية النيتروفيورانتوين والسلفاسلازين والكيتوكنازول .

وسائل تقنيه للمساعده فى الانجاب :

1-ادخال المنى صناعيا Artificial insemination , وذلك بحقن الحيوانات المنويه مباشرة الى عنق الرحم وقت التبويض او داخل الرحم نفسه وتستخدم هذه الوسيله فى حالات وجود لزوجه عاليه فى عنق الرحم تمنع الحيوانات المنويه من الدخول وايضا فى حالات ضعف حركة الحيوانات المنويه وفى بعض الحالات التى لايوجد تفسير لعدم حدوث الانجاب فيها وهى وسيله رخيصه نسبيا اذا قورنت بالوسائل الاخرى ونسبة الحمل فيها تصل الى 17% ولكن عند تكرار فشلها من3-6 مرات يتم الاتجاه الى وسيله اخرى مثل الاخصاب خارج الجسم .

2-الاخصاب خارج الجسم In Vitro Fertilization : وذلك بشفط السائل البويضى الذى يحتوى عادة على حوالى 12 بويضه وذلك اثناء التبويض وتوضع هذه البويضات فى محلول قناة فالوب وفى خلال من 3-6 ساعات يتم اضافة الحيوانات المنويه التى تم استخلاصها من الزوج ويستخدم حوالى 100 الف حيوان منوى للبويضه وبعد 48 ساعه تصل الاجنه الى مرحلة 3-8 انقسام خلوى ويؤخذ من 2-4 اجنه وتزرع فى جدار الرحم ونسبة الحمل فى هذه الوسيله من 10-45% وتستخدم هذه الوسيله فى حالات النقص للحيوانات المنويه من50 الف الىنصف مليون وكذلك هى مفيده فى حالات انسداد قناة فالوب للزوجه ولكنها مكلفه ماديا ومن يريد تفاصيل الطريقه انقر هنا .

3-الحقن المجهرى Intracytoplasmic sperm injection : هذه وسيله مكلفه للغايه وتتلخص فى استخلاص حيوان منوى واحد وحقنه فى بويضه واحده تحت المجهر وهى تستخدم فى حالات النقص الشديد للحيوانات المنويه والضعف الشديد للحركه كما انها تستخدم فى حالة فشل الوسائل الاخرى ويتم استخلاص الحيوان المنوى المطلوب من البربخ او الخصيه وبعد معالجة الحيوان المنوى والبويضه فى سلسله معقده من العمليات الحيويه والتقنيه وبعد فترة حضانه 48 ساعه يزرع الجنين فى الرحم مثل مايتم فى الاخصاب خارج الجسم ونسبة الحمل فى هذه العمليه 35% .

كلمة أخيرة : علي الأقل نصف مشاكل عقم الرجال يمكن علاجها بل أنه في ظل التقدم التقني الكبير ووسائل الحقن المجهري والحقن المباشر للحيوان المنوي المنقي في الرحم وغيرها تزيد هذه النسبة عن 70%

الجديد فى الانجاب والخصوبه :

الحيوان المنوى يتجه للبويضه بالرائحه !

عندما تكون الامور على ما يرام فان الحيوان المنوى يصبح قادر على شم البويضه! مما يؤدى الى الاتجاه نحوها فى مسار اقصر وبسرعه اكبر!!مجموعه من الباحثين الالمان والامريكان وجدوا مستقبلات للرائحه على سطح الحيوان المنوى وهناك ماده معينه تنشط هذه المستقبلات مما يؤدى الى ذهاب الحيوان المنوى فى مسار محدد تجاه الهدف والهدف هنا البويضه بالطبع !ووجد الباحثون ايضا ان هناك ماده اخرى تؤدى الى ابطال هذه الخاصيه مما قد يؤثر على الحيوان المنوى فيضل عن الهدف او يتعطل فى الوصول اليه .بقى ان نعرف ان الباحثين يحاولون التوصل الى مصدر الماده المنشطه هل هو البويضه ام جزء آخر فى الجهاز التناسلى للمرأه .

هرمونات الغده النخاميه مفيده فى بعض حالات العقم الصعبه :

فى بحث اجرى فى جامعة انقره بتركيا قام الاطباء باعطاء مستخلص هرمون FSH -pure وذلك بحقن المرضى الذين يعانون من عدم وجود حيوانات منويه بالسائل الخارج azospermia تحت الجلد ب 75 وحده دوليه ثلاث مرات فى الاسبوع لمدة ثلاث شهورعلما بان هؤلاء الاشخاص لديهم تحليل الهرمونات طبيعيه FSH-LH-TESTESTERONE وكانت النتائج مبشره حيث امكن فى 64% من الحالات استخلاص حيوانات منويه بأخذ عينه من الخصيه وذلك لعمل حقن مجهرى . لذا تعتبر هذه الخطوه خيار جيد لمثل هذه الحالات المحدودة الخيارات

loading...
2016-02-19 2016-02-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي