معبر سبتة… وجود مافيا تستغل النساء لنقل اشياء محرمة دوليا

طالب كمال المهدي محام بهيئة تطوان بفتح حوار بين المغرب وإسبانيا وتشكيل لجنة دائمة لدراسة مستجدات وضع المعبرين سبتة وامليلية المحتلتان، وكان  كمال يتحدث مؤخرا في ندوة نظمت بمرتيل حول موضوع وضعية النساء الحمالات بسبتة السليبة. واعتبر  كمال المهدي في هذا اللقاء أن المعبر المحدث بسبتة المحتلة، هو مركز المراقبة وليس حدودا معترف بها من طرف المغرب وعلى المستوى الدولي ، وأضاف  كمال أن المعبر يتم استغلاله من طرف مافيا الجريمة المنظمة في العالم، حيث يتم استغلال العاملين في حمل السلع بمعبر بسبتة السليبة في إطار ما يسمى بالتهريب المعيشي باعتبارهم ناقلات بشرية، وذلك كشكل من أنواع التحايل على القانون، فضلا عن استغلال صعوبة التثبت من نوعية البضائع المحمولة والعابرة للمعبر، مما يؤدي في حالات عدة يقول  كمال المهدي إلى اعتقال حامليها بتهم خطيرة بالرغم من أن الحمالة يجهلون ما يحملونه فوق أكتافهم

loading...
2016-02-17 2016-02-17
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي