كمال الزواغي مدرب شباب الريف باقي و يتمدد!

قرر المكتب المسير لفريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم، منح فرصة لمدربه التونسي كمال الزواغي، قصد مواصلة مهامه التدريبية بالنادي، وذلك خلال اجتماع أخير جمع بين الطرفين، وتمت من خلاله دراسة وضعية النادي.

وكشف مصدرنا ، أن المكتب الريفي منح فرضة أخرى للمدرب التونسي، رغم النتائج السيئة التي حققها رفقة المجموعة، على اعتبار أن الإنفصال في الوقت الراهن، من الممكن أن يؤزم من وضعية النادي.

وأمام هذا الوضع الذي يعيشه فريق الأحلام في قلوب الجماهير الريفية ، استغربت العديد من المكونات الرياضية بمدينة الحسيمة عن صمت المكتب المسير للفريق بالرغم مما تعرفه الساحة الرياضية من تسائلات ، التي تبقى عالقة عند الشارع الرياضي الذي بدوره يبحث عن ايجابات لها حسب ما تقتضيه الاحترافية والمسؤولية والالتزام ، كما تتسائل في نفس السياق العديد من المنابر الصحفية عن سر الهروب والصمت الدائم ، والهواتف الخارجة عن التغطية للمسؤولين في المكتب المسير لشباب الريف الحسيمي .

و تجدر الاشارة ان راتب كمال الزواغي مدرب شباب الريف مرتفع بالمقارنة مع باقي مدربي البطولة ، فهو يتقاضى 16 مليون سنتيم شهريا و قد جاء في المرتبة السادسة في ترتيب المدربين الاعلى اجرا الذي يتصدره توشاك مدرب الوداد البيضاوي ب 55 مليون، فيما  جمال يعيش مدرب النادي القنيطري يتقاضي راتبا لا يتجاوز 5 ملايين سنتيم، اي اقل بثلاثة اضعاف مما يتقاضاه الزواغي.

2015-12-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

التعليقاتتعليقان

حسيمة سيتي